الاموال العربية تنعش الصناعات العسكرية الأمريكية..

واشنطن توافق على صفقة معدات عسكرية للسعودية والإمارات وقطر والمغرب

رمز الخبر: 1263401 الفئة: دولية
سلاح

وافقت الولايات المتحدة على سلسلة صفقات تفوق قيمتها سبعة مليارات دولار لتوريد مروحيات عسكرية وطائرات وصواريخ لأربعة من حلفائها العرب.

وافادت وكالة تسنيم الدولية للانباء بان هذه الصفقة ألتي أعلنت عنها وزارة الخارجية الأمريكية، ستشكل انتعاشا آخر لشركة «بوينغ»، عملاقة صناعة الطائرات، وغيرها من الشركات الكبيرة المصنعة للمعدات العسكرية.

ونظرا إلى أن الصفقة تصل قيمتها إلى 3,51 مليار دولار فانها تعتبر أحد الصفقات المربحة للولايات المتحدة الأمريكية وأنها ستكون مقابل بيع الرياض 48 مروحية شحن من طراز «شينوك سي أتش-47 أف» مع محركات احتياطية وأسلحة رشاشة.

وستكون شركتي «بوينغ» و«هانيويل أيروسبايس» المتعهدتان الرئيسيتان بموجب هذه الصفقة. وسيعمل ما يصل إلى 60 أمريكيا، من موظفي القطاعين الحكومي والخاص، في السعودية لصيانة الطائرات.

وفي المرتبة الثانية، ستنفق الإمارات 3,5 مليار دولار لشراء 27 مروحية هجومية من طراز «أباتشي آي أتش-64 إي» إضافة إلى معدات دعم، مصنعة من قبل «بوينغ» و«لوكهيد مارتن».

أما قطر، فطلبت ثماني طائرات شحن عسكرية من طراز «سي-17» إلى جانب محركات احتياطية، في عقدين تبلغ قيمتهما 781 مليون دولار.

ووافقت واشنطن أيضا على عقد لبيع المغرب 1200 صاروخ «تاو 2آي» المضاد للدبابات مصنعة من قبل شركة «رايثيون» الأمريكية لصناعة الأسلحة، بقيمة 108 ملايين دولار.

ورغم موافقة وزارة الخارجية على الصفقات بالتشاور مع وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، ما زال بإمكان الكونغرس منع الاتفاق من الناحية النظرية.

وبما أن جميع الدول العربية الأربع المعنية حليفة للولايات المتحدة ومن كبار مشتري الأسلحة سابقا، فمن المتوقع أن تتم الموافقة على الصفقات من دون أي مشكلة.

المصدر: وكالات

/انتهى/

اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
أحدث الأخبار