لايوجد حل عسكري مستديم لتسوية ازمات المنطقة

شمخاني: العقيدة الامنية الايرانية قائمة على القدرة الناعمة واستراتيجية الضربة الثانية

رمز الخبر: 1264832 الفئة: الأمن والدفاع
شمخانی1

طهران - تسنيم: اكد امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني علي شمخاني ان عقيدة الجمهورية الاسلامية الايرانية الامنية قائمة على القدرة الناعمة وتسعى في القسم الدفاعي الى الردع المتداول عبر التركيز على استراتيجية الضربة الثانية.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان علي شمخاني اشار اليوم 11 ديسمبر خلال كلمة له في مؤتمر الامن في طهران الى ان الاستبداد الداخلي والهيمنة والاعتداء الخارجي عوامل اساسية في ازمات المنطقة.

ونوه شمخاني الى ضرورة توسيع الديمقراطية ومشاركة الشرائح الاجتماعية المختلفة في تقرير المصير وتوفير امكانية انتقال السلطة في دول المنطقة، قائلا، ان فقدان الاستقلال والتغلغل الخارجي في بعض الدول بالمنطقة ادى الى تشكل الازمات المصطنعة لتحقيق اهداف القدرات الدولية.

واكد ان الكيان الصهيوني هو الازمة الذاتية الوحيدة في المنطقة، قائلا، ان الازمات المصطنعة الراهنة تابعة لاهداف وسياسات القوى الدولية بغية تغطية الازمة الرئيسية وابعاد قدرات مواجهة الكيان الصهيوني عبر تشكيل مسابقات تسليحية وادماء حدود العالم الاسلامي.

ونوه الى انه لايوجد حل عسكري مستديم لتسوية ازمات المنطقة وان التوهم في خلق رابح او خاسر مؤكد في الصراعات الراهنة لاينبغي ان يؤدي الى تغلب التوجه العسكري على السبل القائمة على الحوار والتفاهم.

/انهى/

اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
أحدث الأخبار