العميد جزائري لـ"تسنيم":

خطة أمريكا لتقسيم سوريا فشلت مع تحرير حلب

رمز الخبر: 1270691 الفئة: ايران
سردار جزایری

اكد مساعد رئيس هيئة اركان القوات المسلحة في الجمهورية الاسلامية الإيرانية العميد مسعود جزائري ان أمريكا والصهيونية العالمية يهدفان الى ايجاد مناطق ملتهبة في منطقة غرب آسيا، لافتا الى ان استراتيجيتهما هي اضعاف الدول الاسلامية.

واشار العميد مسعود جزائري في تصريح لوكالة تسنيم الدولية للانباء الى ان تجربة الحرب والمقاومة في سوريا واليوم في حلب تحمل الكثير من الدروس، قائلا، ان دفاع الحكومة والشعب في سوريا في وجه هذه الهجمة الاجنبية الشاملة كالدفاع في مرحلة الدفاع المقدس بإيران، اثبت انه في حال وجود عزيمة المقاومة لدى اي شعب لن يمتلك العدو قدرة الوقوف امام ذلك الشعب رغم امكانياته.

واضاف، ان خطة امريكا في تقسيم سوريا واسقاط الحكومة الشرعية في هذا البلد واحلام الشرق الاوسط الكبير الامريكي واجهت الفشل عبر انتصار المقاومين السوريين وجبهة المقاومة على العدو.

واكد مساعد رئيس هيئة اركان القوات المسلحة في الجمهورية الاسلامية الإيرانية ان امريكا وتحالف الارهابيين يلفظون انفاسهم الاخيرة في سوريا والعراق، لذلك يستخدم العدو جميع طاقاته لكي لا تنتهي الحرب وكي تستمر اراقة الدماء في سوريا، لان آمريكا والصهيونية العالمية يهدفان الى ايجاد مناطق ملتهبة في منطقة غرب آسيا، وان استراتيجيتهما هي اضعاف الدول الاسلامية.

وتابع، مما لاشك فيه ان هزيمة العدو في حلب تعتبر نصرا عظيما واستراتيجيا في الحرب الاقليمية حيث ان نتائجها ستبقى قدوة يحتذى بها وتسجل في التاريخ.

وفي جانب آخر اشار العميد جزائري الى تطورات اليمن قائلا، ان السعوديين تلقوا هزيمة في اليمن وان اليمن خرج من الهيمنة السعودية للابد.

واضاف، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تعتبر كل ما يتوصل اليه الشعب اليمني والمقاومون الابطال في هذا البلد الاسلامي، صحيحا، وتقوم بدعمه.

/انتهى/

اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
أحدث الأخبار