’’نهر النيل العظيم‘‘ والسفن السعودية؛ كيف تسير الرياح؟+كاريكاتير

خلال الاعوام الخمسة الماضية حاول النظام السعودي ارغام السلطات المصرية على التبعية العمياء واجباره على الولاء الذي اعتادته الرياض حينما كان حسني مبارك على رأس السلطة في مصر، وذلك عبر استغلال حاجة مصر للدعم الإقتصادي، لكن على ما يبدوا فان الرياح في "نهر النيل العظيم" باتت لا تسير كما تشتهي السفن السعودية.

’’نهر النیل العظیم‘‘ والسفن السعودیة؛ کیف تسیر الریاح؟+کاریکاتیر

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن صحيفة مصري اليوم المصرية حاولت عبر الكاريكاتير التالي أن تسلط الأضواء على السياسات العدائية التي بات يتبعها النظام السعودي لممارسة الضغط على الحكومة المصرية وهي اليوم أصبحت سياسة مكشوفة للعلن بعد ما كانت تتحدث عنها الصحافة عبر ما يتسرب من معلومات من داخل الكواليس. 

ويشير الكاريكاتير إلى زيارة مستشار العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز، أحمد الخطيب إلى إثيوبيا لاعلان دعم الرياض لها لاكمال سد النهضة والتي تعتبره مصر تهديدا مباشر لأمنها المائي.

 

المصدر: وكالة تسنيم+المصري اليوم

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار دولية
أهم الأخبار دولية
عناوين مختارة