جولة سياحية في إيران؛ بلد الفصول الأربعة ( الجزء الرابع والخمسون )

مدينة "ساري" ينبع فيها ثاني أكبر ينبوع مالح في العالم+ صور

رمز الخبر: 1273750 الفئة: سياحة
باداب سورت

محافظة مازندران معروفة لدى الجميع بخضرة أراضيها وروعة جبالها وكثافة غاباتها وجمال سواحلها المحاذية لبحر قزوين، كما لا حصر لمعالمها الطبيعية الرائعة وبما فيها ينبوع " باداب سورت " الذي يعتبر ثاني أكبر ينبوع ماء مالح في العالم بعد ينبوع " بامو " في تركيا، لذلك يقبل عليها السائحون سنوياً بأعداد هائلة من داخل البلاد وخارجها.

خاص بوكالة تسنيم الدولية للأنباء - هذا التقرير هو من سلسلة التقارير الخاصة بوكالة تسنيم الدولية للأنباء حول أجمل المعالم الأثرية والأماكن السياحية والدينية في إيران والتي تستقطب سنوياً الملايين من السائحين والزائرين المحليين والأجانب، وهناك الكثير من المناطق التي ما زالت بكراً ولم تشيد فيها مواقع خاصة لتقديم خدمات سياحية لكن يمكن للمتكتشفين ومحبي الطبيعة شد الرحال إليها لاستطلاع معالمها عن كثب والتلذذ بمناظرها الطبيعية والجغرافية الفريدة من نوعها، وإيران هي واحدة من البلدان الأكثر أماناً في العالم وجميع السائحين والزائرين يمضون أوقات ممتعة في أجواء آمنة حين يقصدونها كما أن نفقاتهم المالية أقل بكثير مما ينفقونه فيما لو قصدوا أي بلد سياحي آخر، لذلك فإن أعدادهم تتزايد عاماً بعد عام.

جمال الطبيعة في الجمهورية الإسلامية لا تصفه الكلمات ولا يختلف اثنان في أن ضواحي ومدن محافظة مازندران تعدّ من أجمل المناطق فيها، ولا سيما تلك المناطق التابعة لمدينة ساري التي هي مركز المحافظة.

المعالم التراثية والطبيعية في هذه المحافظة لا حصر لها ولا عدد، ولكن أبرزها تلك الغابات المكتظة بالأشجار الباسقة والبحيرات والمستنقعات والأنهار والسدود، ونظراً لاعتدال أجوائها ووفرة مياهها وخضرة أراضيها فهي تضم بين أكنافها أنواعاً كثيرة من الحيوانات البرية، هذا فضلاً عن مبانيها التراثية مثل برج " رسكت "، لذلك أمست قبلة للسائحين المحليين والأجانب طوال أيام العام.

* غابة الشهيد " زارع "

شرقي مدينة ساري وعلى مسافة ثلاثة كيلومترات من ضفاف نهر " تجن " هناك غابة جميلة كثيفة الأشجار هي غابة الشهيد زارع، حيث تحاذي سفوح سلسلة جبال ألبرز وهي مزوردة بوسائل إقامة للسائحين وتبلغ مساحتها الإجمالية 70 هكتاراً وتتنوع فيها الأشجار الخضراء طوال أيام العام.

*محمية " دشت ناز "

المحمية الطبيعية المسماة " دشت ناز " تبلغ مساحتها 55 هكتاراً تقريباً وتتنوع فيها المعالم الطبيعية من مرتفعات وغابات وسهول خضراء ومسطحات مائية مما جعلها واحدة من أجمل المناطق السياحية في مدينة ساري، وقد تم فيها تنفيذ مشروع للحفاظ على الظباء ذات اللون الأصفر وتناسلها وبعضها أصبح أليفاً بحيث إن السائحين بإمكانهم الاحتكاك بها وتقديم الأعلاف لها مباشرة، وبعد تكاثر أعداد هذه الظباء فهي تنقل إلى مواطنها الأصلية في ضفاف نهر الكارون وبعضها الآخر ينقل إلى سائر نواحي البلاد.

*محمية " سمسكنده "

محمية " سمسكنده " تعد ثاني محمية طبيعية في مدينة ساري وتقع على مسافة 10 كم في الناحية الجنوبية الشرقية منها على الطريق الرابط بينها وبين مدينة نكا.
طبيعة هذه المحمية تشابه سائر نواحي محافظة مازندران من حيث خضرة أراضيها ولطافة أجوائها وتنوع مساحاتها الخضراء والحيوانات البرية التي تقطنها، والجميل فيها أنها تحاذي سفوح الجبال وغاباتها تنتشر بين الأودية والجبال والسهول الشاسعة حيث تبلغ مساحتها الإجمالة ألف هكتار تقريباً، ومن أبرز الحيوانات البرية التي تقطنها ما يلي: الثعالب، القطط الوحشية (الوشق)، السناجب، ابن عرس، الخنازير البرية، النسور، البوم، والطيور بمختلف أنواعها.
 

* محميتا " دو دانكه " و " تشهار دانكه "

في الناحية الجنوبية الشرقية من مدينة ساري تقع محميتا " دو دانكه " و " تشهار دانكه " الطبيعيتان اللتان تبلغ مساحتهما الإجمالية 16904 هكتار وتتنوع فيها المساحات الخضراء والنباتات والحيوانات البرية، كما أن طبيعتها في غاية الروعة والجمال وهي معتدلة في فصل الصيف وقليلة البرودة في فصل الشتاء، وما يميزها أيضاً تنوع الحيوانات البرية فيها ولا سيما الغزلان والظباء والدببة والخنازير ومختلف أنواع الطيور المحلية والمهاجرة.

* بحيرة " حميد آباد "

تقع بحيرة " حميد آباد " إلى جانب قرية بنفس هذا الاسم بمحاذاة ساحل بحر قزوين، وهي بحيرة جميلة محفوفة بشتى أنواع النباتات والسراخس والورود التي تنعش أنظار السائحين ولا سيما في فصلي الربيع والصيف وهي مع ذلك خضراء أيضاً في فصلي الخريف والشتاء لذلك تقطنها العديد من أصناف الطيور المحلية والمهاجرة مما يزيد من طلاوتها وجمالها.

* بحيرتا " سراندون " و " بالندون "

بحيرتا " سراندون " و " بالندون " تجاوران قرية " سيد محله " التي تقع على مسافة 25 كم من مدينة ساري وإلى جهة مدينة بابلسر وتبلغ مساحتهما الإجمالية 30 هكتاراً ومتوسط عمق مياههما متر واحد، والمياه تتراكم فيها بشكل أكبر في فصلي الخريف والشتاء نظراً لغزارة الأمطار وقلة استخدامها في إرواء الأراضي الزراعية المجاورة، حيث تنتشر حولهما مزارع الأزر الخضراء مما أضفى عليهما طلاوة وجمالاً.

هناك العديد من الحيوانات البرية والطيور التي تستوطن هاتين البحيرتين نظراً لعذوبة مياههما وكثافة مساحاتهما الخضراء لذلك تقصدها سنوياً أعداد كبيرة من الطيور المهاجرة ولا سيما الأوز والبط بمختلف الأنواع.

* ينبوع " باداب سورت "

لا شك في أن كل سائح يبحث عن مناطق معتدلة وجميلة وفريدة من نوعها بحيث لم تطلها يد الصناعة والتقنية المدنية، وهو بكل تأكيد يجد ضالته في محافظة مازندران ولا سيما مدينة ساري الجميلة الزاخرة بالمعالم الطبيعية، ومن جملتها ينبوع " باداب سورت " الذي تتدفق مياهه في منطقة " تشهار دانكه ".

مياه هذا الينبوع غازية ولها خواص علاجية لبعض الأمراض لذلك يقصدها سنوياً الكثير من السائحين، وفي عام 1998 م اعتبر ثاني معلم طبيعي وطني في الجمهورية الإسلامية بعد جبل دماوند الشهير، كما أنه يعد ثاني أكبر ينبوع للمياه المالحة في العالم بعد بحيرة " بامو " في تركيا وقد تم تسجيلها في قائمة الآثار الطبيعية العالمية.

هذا الينبوع في واقع الحال مكون من جزئين أساسيين وكل جزء منها تتدفق منه مياه مختلف بالكامل عن الآخر من حيث اللون والرائحة والطعم ومقدار التدفق، وقد تم تشييد حوض عميق حولها بحيث يستحم فيه السائحون إبان فصل الصيف لكون مياهه تعد علاجاً لبعض الأمراض كآلام الظهر والمفاصل وسائر الأمراض الجلدية وآلام الرأس.

ونظراً لملوحة مياه الينبوع فهي لا تنجمد في فصل الشتاء، ومياهها المعدنية المالحة تنحدر إلى المناطق السفلى من سفح الجبل لتخلف وراءها مناظر جميلة ذات ألوان طبيعية فريدة من نوعها.

* بحيرة " الندان "

بحيرة " الندان " هي بحيرة جميلة تحاذي قرية " ازني " وتقع في منطقة " تشهار دانكه " وعلى مسافة 65 كم جنوبي مدينة ساري و 20 كم من مدينة كياسر، حيث تقع على سفح جبل اسمه " ازني " الذي يجاور الطريق الواصل بين مدينتي ساري وسمنان.

مياه هذه البحيرة تجتمع من الأمطار وتبلغ مساحتها الأصلية 17 هكتاراً لكنها تتسع في فصل الأمطار لتبلغ 30 هكتاراً لذلك فهي في فصل الشتاء تصبح ملاذاً لمختلف أنواع الطيور المحلية والمهاجرة ولا سيما فصائل البط والأوز، كما قامت السلطات المحلية في الآونة الأخيرة بتزويدها بأسماك الأمر الذي زاد من أهميتها.

* بحيرة " ميانشه "

على مسافة 10 كم من قرية اسمها " تشورت " تقع بحيرة جميلة يطلق عليها السكان المحليون اسم بحيرة " ميانشه " وبعضهم يسميها باسم القرية المذكورة، وتبعد عن مركز مدينة ساري مسافة 80 كم وتقع في ناحيتها الجنوبية.

مساحة هذه البحيرة تبلغ هكتارين ونصف الهكتار تقريباً وهي قريبة العهد لكونها نشأت قبل 95 سنة تقريباً إثر زلزلة ضربت المنطقة وتسببت بانهيار التربة وقطع مسيرة المياه الجارية هناك، لذلك تتجمع هذه المياه باستمرار لتغذي هذه البحيرة.

* سد " سليمان تنكه "

على مسافة 45 كم جنوب غربي مدينة ساري هناك سد جبلي يطلق عليه " سيلمان تنكه " الذي تم انتهاء العمل منه عام 2000 م وقد أقامت السلطات المحلية مواقع سياحية بقربه وزودته بزوارق ومعدات التزحلق على الماء، فمساحته كبيرة جداً لذلك يمكن اعتباره بحيرة عظيمة وما يزيد من أهميته أن أجواؤه معتدلة وأكنافه مغطاة بالمساحات الخضراء سيما وأنه يقع في منطقة جبلية جميلة، كما يمكن للسائحين مزاولة هواية صيد الأسماك فيه.

*متنزه " آفتاب "

غربي مدينة ساري تم تأسيس متنزه جميل أطلق عليه اسم " آفتاب " وهو في مركز المدينة بقرب ميدان الإمام الخميني (رحمه الله) حيث تبلغ مساحته 1500 متر مربع وهو مزود بشتى وسائل الترفيه.

 

* متنزه " تجن وملل "

" تجن" هو اسم أحد الأنهار التي تقطع مدينة ساري وعلى ضفافه حديقة عامة بنفس هذا الاسم حيث تبلغ مساحته 78 ألف متر مربع وطوال أيام العام تقصده أعداد كبيرة من السكنة المحليين والمسافرين الذين يفدون المدينة من مختلف أرجاء الجمهورية الإسلامية، وهو ينتعش بشكل كبير في فصلي الربيع والشتاء لكونه مزوداً بجميع الإمكانيات الرفاهية من قبيل مدينة الألعاب وبحيرة وزوارق ترفيهية ومحلات تجارية ومركز صحي.

عمارت کلبادی ساری
عمارت کلبادی ساری
سرزمین مادری/برج رسکت، روستاى دودانگه، ساری
سرزمین مادری/برج رسکت، روستاى دودانگه، ساری
سرزمین مادری/برج رسکت، روستاى دودانگه، ساری
سرزمین مادری/برج رسکت، روستاى دودانگه، ساری
سرزمین مادری/برج رسکت، روستاى دودانگه، ساری
سرزمین مادری/برج رسکت، روستاى دودانگه، ساری
عمارت فاضلی ساری یکی از جاذبه های گردشگری ساری به حساب می آید. این خانه در محله آب انبار نو، ساری واقع و دارای دو عمارت مسکونی متعلق به دوره قاجار و پهلوی است. در بدنه شرقی بنای قاجاری الخاقاتی از دوره پهلوی به چشم می خورد که متشکل از حیاطی چهار گوش و مجمو
عمارت فاضلی ساری یکی از جاذبه های گردشگری ساری به حساب می آید. این خانه در محله آب انبار نو، ساری واقع و دارای دو عمارت مسکونی متعلق به دوره قاجار و پهلوی است. در بدنه شرقی بنای قاجاری الخاقاتی از دوره پهلوی به چشم می خورد که متشکل از حیاطی چهار گوش و مجمو
عمارت فاضلی ساری یکی از جاذبه های گردشگری ساری به حساب می آید. این خانه در محله آب انبار نو، ساری واقع و دارای دو عمارت مسکونی متعلق به دوره قاجار و پهلوی است. در بدنه شرقی بنای قاجاری الخاقاتی از دوره پهلوی به چشم می خورد که متشکل از حیاطی چهار گوش و مجمو
عمارت فاضلی ساری یکی از جاذبه های گردشگری ساری به حساب می آید. این خانه در محله آب انبار نو، ساری واقع و دارای دو عمارت مسکونی متعلق به دوره قاجار و پهلوی است. در بدنه شرقی بنای قاجاری الخاقاتی از دوره پهلوی به چشم می خورد که متشکل از حیاطی چهار گوش و مجمو
حیات وحش پارک ملی ساری گل - خراسان شمالی
مدینة "ساری" ینبع فیها ثانی أکبر ینبوع مالح فی العالم+ صور
تالاب حمیدآباد ساری
دریاچه الندان ساری
اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
أحدث الأخبار