مسيرات حاشدة في شوارع وساحات حلب احتفالا بإعادة الأمن والأمان إليها

رمز الخبر: 1275472 الفئة: دولية
شادی مردم حلب

خرجت مسيرات جماهيرية حاشدة في شوارع مدينة حلب فور إعلان القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة إعادة الأمن والأمان إلى مدينة حلب بعد تحريرها من الإرهاب والإرهابيين.

وطافت المسيرات مختلف الشوارع ابتهاجا بانتصار الجيش العربي السوري وحلفائه على الإرهابيين ودحرهم عن المدينة التي عاثوا فيها تدميرا وتخريبا تنفيذا لأجندات ومخططات خارجية معادية للسوريين ودولتهم.

وحمل المشاركون في المسيرات أعلام الوطن وصور السيد الرئيس بشار الأسد ورددوا هتافات تحيي هذا النصر الكبير وبطولات الجيش العربي السوري وتضحياته في الدفاع عن المدنيين وفي الحرب على الإرهاب التكفيري مجددين وقوفهم خلف الجيش ودعمه حتى دحر الإرهاب بشكل كامل عن الأرض السورية.

إلى ذلك رفعت المساجد الاذان وقرعت الكنائس أجراسها في عموم مدينة حلب ابتهاجا بالنصر الكبير ودحر الإرهابيين عن المدينة إيذانا بالبدء بإعادة ترميم ما خربه ودمره الإرهابيون فيها.

وأعلنت القيادة العامة للجيش مساء اليوم عودة الأمن والأمان إلى مدينة حلب بعد تحريرها من الارهاب والارهابيين وخروج من تبقى منهم من المدينة مجددة التأكيد على أن هذا الانجاز الكبير سيشكل حافزا قويا لمتابعة تنفيذ مهامها الوطنية للقضاء على الارهاب واعادة الامن والاستقرار إلى كل شبر من أرض الوطن.

وتم مساء اليوم إخراج آخر دفعة من الإرهابيين وعائلاتهم من أحياء الزبدية والمشهد والأنصاري وصلاح الدين في الجهة الشرقية من مدينة حلب بالتوازي مع وصول حافلتين تقلان أكثر من 100 من الجرحى والمرضى والنساء والأطفال إلى حلب تم إجلاؤءهم من كفريا والفوعة بإشراف الهلال الأحمر العربي السوري واللجنة الدولية للصليب الأحمر.

وأعاد الجيش العربي السوري بالتعاون مع حلفائه خلال الأسابيع القليلة الماضية الأمن والاستقرار إلى عشرات الأحياء الشرقية في مدينة حلب وقام بتفكيك العبوات الناسفة والألغام التي زرعها الإرهابيون في الشوارع والساحات والمنازل لتعود بعد ذلك مئات العائلات إلى منازلها التي هجرهم منها الإرهابيون.

المصدر: سانا

/انتهي/

اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
أحدث الأخبار