الأعداد النهائية للخارجين من شرقي حلب +صور وفيديو

رمز الخبر: 1276518 الفئة: دولية
شادی حلب/3

خرجت آخر دفعة للمجموعات الإرهابية من الأحياء الشرقية لمدينة حلب بعد احتلالها وتدميرها مدة أربع سنوات.

آخر دفعة للمسلحين كانت تضم نحو 150 عنصراً خرجوا مع عائلاتهم عبر أربع حافلات، وبحسب المصادر الميدانية فإن عدد الذين كانوا داخل أحياء حلب الشرقية طيلة أربع سنوات مضت لم يتجاوز 100 ألف شخص بين مسلحين ومدنيين، 70 ألف  منهم غادر إلى مناطق سيطرة الدولة السورية، ليخرج الباقي إلى ريف حلب الغربي ومن ثم إلى محافظة إدلب.

 

 

في مقابل ذلك وصل من بلدتي كفريا والفوعة 900 من الحالات الإنسانية وعوائل الشهداء إلى مركز الإيواء في حلب منذ بدء تنفيذ الإتفاق، حيث كان من المفترض أن يخرج 4000 شخص من البلدتين وهذا لم يحصل بسبب عرقلة الجماعات الإرهابية، على أن يتم إخراج من تبقى من المرضى والجرحى المتفق عليهم بعد أسبوع في مقابل خروج 1500 شخص من بلدتي مضايا والزبداني بريف دمشق.

وكانت المجموعات الإرهابية عرقلت اتفاق الخروج أربع مرات خلال أسبوع واحد وفي كل مرة كانت تضع شرطاً جديداً ليتوقف على إثرها إجلاء المدنيين والمسلحين من الأحياء الشرقية لحلب وتعود المفاوضات لتستأنف من جديد وتستكمل عمليات الخروج.

الجدير بالذكر أن القيادة العامة للجيش السوري أعلنت ليل اول امس عودة الأمن والأمان إلى مدينة حلب بعد تحريرها من الإرهاب والإرهابيين وخروج من تبقى منهم من المدينة.

/انتهى/

اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
أحدث الأخبار