تبدأ الاثنين وتستمر 5 أيام

مناورات للدفاع الجوي في ايران

رمز الخبر: 1277283 الفئة: الأمن والدفاع
امیر اسماعیلی

تبدأ قوات الدفاع الجوي في ايران يوم غد الاثنين مناورات في جنوبي البلاد تستمر 5 أيام.

وافاد موفد وكالة تسنيم الدولية للأنباء الى منطقة المناورات ان قائد مقر خاتم الانبياء (ص) للدفاع الجوي العميد فرزاد اسماعيلي قال في مؤتمر صحفي عقده اليوم الاحد ان هذه المناورات تجري تحت اسم "مدافعو سماء الولاية 7" وستجري في 3 محافظات جنوبية هي هرمزكان وبوشهر وخوزستان بمشاركة مختلف وحدات مقر الدفاع الجوي التابع للجيش الايراني .

واوضح العميد اسماعيلي ان مقاتلات سلاح الجو الايراني ومنها طائرات اف 4 ستشارك في هذه المناورات.

وفيما يتعلق بمنظومة صواريخ اس 300 اوضح العميد اسماعيلي ان هذه المنظومة سيتم اختبارها فور استكمال نشرها في عمليات أخرى لكن ليس في هذه المناورات.

وشرح العميد اسماعيلي ان اكثر من ألف موقع دفاعي سيشارك في هذه المناورات الى جانب 17 ألف شخص من كوادر مقر خاتم الانبياء (ص)، مضيفا: ان المناورات تجري في منطقة تعتبر من اكثر مناطق البلاد حساسية ونحن نشاهد تحليق طائرات اجنبية في خارج مجالنا الجوي والبحري لكننا نؤكد ان على هذه الطائرات ان تلتزم حدودها وان تعلم بأننا سنتحرك ونرد في جزء من الثانية وعليهم ان يكونوا بعيدين عن منطقة المناورات بالكامل.

وتابع العميد اسماعيلي ان انظمة رادار وانظمة التنصت الالكترونية و الانظمة الصاروخية ( قريبة المدى ومتوسطة المدى وبعيدة المدى) من مختلف الذبذبات سيتم استخدامها في هذه المناورات على يد قوات الجيش وحرس الثورة الاسلامية.

وفيما يتعلق بالحرب الالكترونية قال العميد اسماعيلي ان مستوى عال من الحرب الالكترونية ستجري خلال المناورات وسيتم اطلاق حجم كبير من النيران والصواريخ بعد رصد اهداف العدو الافتراضي.

وتعليقا على اسقاط طائرة "كواد كوبتر" من دون طيار التي اسقطتها الدفاعات الجوية يوم الجمعة الماضي في العاصمة طهران قال العميد اسماعيلي ان هذه الطائرة كانت تابعة لفريق يعد افلام وثائقية وكان حاصلا على رخصة عمل لكن الطائرة لم تملك رخصة للطيران.

وتابع قائد مقر خاتم الانبياء (ص) : يجب على كل جسم طائر ومن أية دولة كان ان يحصل على اذن من اجل التحليق في الاجواء الايرانية ولايهمنا الى أي جهة او مؤسسة أودولة ينتمي هذا الجسم الطائر، وفي يوم الجمعة حلقت طائرة "كواد كوبتر" في اهم مدن ايران اي طهران وفي اكثر مناطقها حساسية في ساحة الثورة لكن من دون اذن وتم اسقاطها.

/انتهى/

اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
أحدث الأخبار