مسيرات حاشدة بتونس تكريما للمهندس الزواري

رمز الخبر: 1277430 الفئة: انتفاضة الاقصي
الزواری

طهران-تسنيم: شارك الآلاف في مسيرة حاشدة في صفاقس بتونس تكريما للشهيد المهندس الطيار محمد الزواري.

وانطلقت مساء أمس السبت ثلاث مسيرات: أولاها من مقر الاتحاد الجهوي للشغل بصفاقس، والثانية من أمام باب الديوان ونظمها المهندسون ومكونات من المجتمع المدني، والثالثة من أمام جامع اللخمي، إضافة لمسيرة انطلقت من أمام منزل الشهيد بطريق منزل شاكر.

 

ورفع المشاركون في المسيرات الأعلام الفلسطينية والتونسية ورايات حركة حماس وكتائب القسام، وصورا للشهيد المهندس الزواري.

وكان الزواري تعرض للاغتيال يوم الخميس قبل الماضي (15-12) بإطلاق نار مباشر من مسلحين بينما كان في سيارته قرب منزله في صفاقس التونسية، ووجهت أصابع الاتهام للموساد الصهيوني.

وأعلنت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، أن الزواري أحد المشرفين على مشروع طائرات الأبابيل فيها، وأنه يعمل في صفوفها لصالح المقاومة الفلسطينية منذ 10 أعوام.
ورفع المتظاهرون شعارات ولافتات تدعم المقاومة الفلسطينية، وتطالب بتجريم التطبيع مع العدو الصهيوني.

ومن الشعارات المرفوعة: "أوفياء أوفياء لدماء الشهداء"، "الشعب يريد سيادة وطنية"، "مقاومة مقاومة لا صلح ولا مساومة"، "بالروح بالدم نفديك فلسطين"، "الموت لإسرائيل"، "الشعب يريد تجريم التطبيع".

وطالب نقيب المهندسين التونسيين أسامة الخريجي خلال المسيرة الحكومة والسلطات القضائية في بلاده، أن تسارع بالكشف عن الجهة الخارجية التي تقف وراء اغتيال المهندس الزواري، ودعاها إلى "اتخاذ موقف رسمي من الكيان الصهيوني وتفعيل خطوات نحو تجريم التطبيع".

وعبر عن تخوفه من "تأخر كشف الحقيقة في الجريمة الإرهابية".

المصدر: المركز الفلسطيني للإعلام

/انتهى/

اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
أحدث الأخبار