العميد سلامي:

الانتصار في حلب كان مذهلا ومصيريا

رمز الخبر: 1279566 الفئة: الأمن والدفاع
سردار سلامی

اكد نائب القائد العام لقوات الحرس الثوري العميد حسين سلامي ان انتصار الجيش السوري على الارهابيين في حلب كان مذهلا ومصيريا للامة الاسلامية.

وافادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان العميد حسين سلامي اشار اليوم الثلاثاء خلال ملتقى الامن والاقتدار في جامعة الامام الحسين (ع) العسكرية، ان انتصار الجيش السوري على الارهابيين في حلب بأنه كان مذهلا ومصيريا للأمة الاسلامية.

ونوه العميد سلامي الى ان انه مايمكن قوله لدراسة واظهار الابعاد العظيمة لهذه الملحمة المذهلة والرائعة هو ان سوريا تحولت خلال الاعوام الستة الاخيرة الى مفصل في بوابة الاحلام الاستراتيجية لامريكا وحلفائها الاقليميين.

وأضاف، ان العظمة والاقتدار والمكانة في النظام العالمي وبناء الشخصية وصنع هوية متعالية لايتم تحصيلهم دون عناء  وعلينا الصمود والصبر والكفاح والجهاد ليتسنى العيش في عالم اليوم.

وفي جانب آخر من كلمته امام ملتقى الامن والاقتدار في جامعة الامام الحسين (ع) العسكرية، نوه العميد سلامي الى ان حرب الاستكبار العالمي مع ايران لم تتوقف ابدا، قائلا، انظروا الى الحالة التي سببتها التبعية لأمريكا في القضايا الاقليمية لتركيا، بلد غير مستقر وعديم الامن وعلى وشك الزوال الاقتصادي، هذه هي حالة تركيا، في الوقت الذي كان يقول فيه امثال هذا البلد انه لايمكن التقدم والتطور عبر الاقتداء بالثورة الاسلامية.

ولفت نائب القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية الى ان العدو كان يسعى الى الحد من قدرة ايران الصاروخية ليشلها بشكل ما لكن ايران باتت اليوم قدرة اقليمية كبيرة بفضل الثورة الاسلامية خلافا لأحلام الاعداء.

/انتهى/

اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
أحدث الأخبار