بوتفليقة يدعو لحقن دماء المسلمين عبر الدبلوماسية

رمز الخبر: 1279682 الفئة: دولية

طهران-تسنيم: دعا الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة أمس الاثنين إلى تكثيف المبادرات الدبلوماسية لوقف "زهق دماء المسلمين" في نزاعات تشهدها عدة بلدان عربية.

وجاء ذلك في كلمة له خلال افتتاح النسخة الـ18 من الملتقى الجزائري للقرآن الكريم، وقرأها بالنيابة عنه مستشاره محمد علي بوغازي.

وبحسب كلمة بوتفليقة فإن "دماء المسلمين تزهق اليوم في الجارة شقيقتنا ليبيا، وفي اليمن وسوريا والعراق وأقطار أخرى من العالم العربي الإسلامي.. وأمام هذه المأساة، يجب علينا نحن المسلمين أولا أن نضاعف المبادرات والمساعي السياسية والدبلوماسية لحل هذه النزاعات".

وأوضح "علينا نحن المسلمين، أبناء الأمة العربية الإسلامية، أن نحتكم إلى تعاليم ديننا الحنيف وأن نرفع عاليا رسالته السمحة".

وتدعو السلطات الجزائرية باستمرار إلى انتهاج الحوار ورفض التدخل الأجنبي لمواجهة هذه النزاعات القائمة، كما طالبت بتحالف دولي موحد لمواجهة التنظيمات الإرهابية.

وخلال السنوات الأخيرة قامت الجزائر بعدة وساطات لحل نزاعات في دول مجاورة مثل مالي جنوبا وتونس وليبيا شرقا.

المصدر: روسيا اليوم

/انتهى/

اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
أحدث الأخبار