اردوغان يُهاتف العبادي ويلدريم إلى بغداد قريباً

رمز الخبر: 1282929 الفئة: دولية
اردوغان

بحث الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، هاتفيا، الجمعة 30 ديسمبر/كانون الأول، مع رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، الجهود المشتركة في مكافحة الإرهاب والعلاقات الثنائية بين البلدين.

وأفادت وكالة "الأناضول" التركية بأن أردوغان والعبادي يؤكدان على أهمية تعزيز الحوار المباشر بين أنقرة وبغداد وأن التطورات الأخيرة في هذا الصدد تبعث إشارة إيجابية.

وأكد الطرفان، خلال الاتصال، على ضرورة الانخراط في حرب مشتركة على التنظيمات الإرهابية بكافة أشكالها، وعدم السماح لها بزعزعة الاستقرار في المنطقة.

ونقلت وكالة الأناضول عن مصادر في الرئاسة التركية عزم رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم زيارة بغداد في كانون الثاني/ يناير المقبل بهدف تعزيز العلاقات بين البلدين.

وكانت العلاقات العراقية التركية شهدت توتراً بعد إعلان أنقرة عن توّغل قوات تابعة للجيش التركي داخل العراق، وسيطرة قوات البيشمركة على معسكر بعشيقة شمال شرق الموصل، ما استدعى سجالاً بين المسؤولين في البلدين.

رئاسة الوزراء العراقية: إردوغان هنأ العبادي بانتصارات العراق في معركة الموصل

هذا وقال مكتب رئاسة الوزراء العراقية أنّ العبادي تلقى اتصالاً مساء الجمعة من الرئيس التركي هنأه فيه بالانتصارات التي تحققها القوات العراقية في حربها ضد داعش في عملية تحرير الموصل، معرباً عن دعم تركيا للعراق وتأكيده على سيادته ووحدة أراضيه وأن تركيا تضع كل إمكانياتها مع العراق في حربه ضد هذه الفئة التي تسيئ للإسلام.

ووبحسب مكتب العبادي فإنّ الرئيس التركي قال "إنّ تركيا تتطلع إلى نصر عراقي قريب جداً في الموصل وستكون رسالة لمن يريد استهداف العلاقات الأخوية بين البلدين مؤكداً أهمية الاستمرار بمكافحة المنظمات الإرهابية في العراق وسوريا عبر التكاتف والتعاون لأن وحدة واستقرار دول الجوار أولوية عليا لدينا".

من جهته أكّد العبادي على أهمية السيادة العراقية وإزالة أسباب التوتر وتجاوزها بأسرع وقت وحلها بالطرق المؤدية لتركيز الجهود على محاربة الاٍرهاب والتعاون البناء بمختلف الاصعدة ووفقاً لعلاقات الإخوة وحسن الجوار والاحترام المتبادل للسيادة.

وأشار إلى أهمية تعاون شعوب المنطقة ضد الاٍرهاب الذي يريد تدمير المنطقة مبيّناً أن الدستور العراقي لا يسمح باستخدام الأراضي العراقية من أي جهة للاساءة لدول الجوار.

وقال العبادي "نعمل لتوفير الأمن والرفاه لكل مكونات الشعب العراقي وأن تكون كل المناطق تحت سيطرة القوات الأمنية العراقية الوطنية".

كما تم خلال الاتصال استعراض الجهود العراقية للتحرير والاستعداد لمرحلة إعادة الإعمار وعرض الرئيس التركي رغبة بلاده الجادة في جهود الإعمار والاستثمار والمشاريع المشتركة.

المصدر: الميادين+وكالات

/انتهي/

اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
أحدث الأخبار