تفشي الأورام السرطانية في قطاع غزة + فيديو

رمز الخبر: 1284829 الفئة: انتفاضة الاقصي
دعاء انعیم/غزه

غزة - تسنيم: أصبح قطاع غزة عبارة عن بؤرة ملوثة سوداء نتيجة تاثيرات الحروب المستمرة علي القطاع.

وأفادت مراسلة وكالة تسنيم الدولية للانباء في القطاع المحاصر أن تزايد اعداد مرضى السرطان في قطاع غزة يشكل خطورة بالتوازي مع النقص الحاد في الادوية التي تستخدم في العلاج بسبب الحصار المفروض على القطاع منذ اكثر من 10 سنوات.

وفي هذا الصدد صرح قيادي في حركة حماس لوكالة تسنيم الدولية للأنباء قائلا: قطاع غزة تعرض الى عدة حروب عام 2008 و عام 2012 و عام 2014 خلال هذه الفترة تم رصد مرضى السرطان وارتفاع عدد مرضى السرطان خلال اعوام 2009 الى 2014 وتم اصدار تقرير بهذا الخصوص من وزارة الصحة ولوحظ بانه بالفعل هناك زيادة.

أما الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية فقال لتسنيم: نحن امام ازمة حقيقية اسمها مرض السرطان في ظل ما يعانيه القطاع من حصار مستمر للعام العاشر على التوالي وما يعانيه مرضى السرطان في عدم القدرة على الخروج الآمن باتجاه المشافي في جمهورية مصر العربية او في الداخل الفلسطيني المحتل، لاجراء التداخلات العلاجية غير المتوفرة في داخل قطاع غزة .

اطنان المتفجرات المحرمة دوليا التي القاها الكيان علي الغزيين مازال تاثيرها مستمرا حتى الان، والكيان الصهيوني لا يترك اي فرصة تزيد من معاناة القطاع فمن لم يمت برصاصة العدو مات بسبب الورم الخبيث.

/انتهى/

اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
أحدث الأخبار