الرئيس العراقي يدين بشدة الهجمات الارهابية ويصدر توجيهات

أدان الرئيس العراقي الدكتور فؤاد معصوم بشدة أمس الاثنين سلسلة التفجيرات الارهابية التي استهدفت العاصمة العراقية بغداد موجها الاجهزة الأمنية لمضاعفة اليقظة.

الرئیس العراقی یدین بشدة الهجمات الارهابیة ویصدر توجیهات

وفي بيان صادر من مكتب رئاسة الجمهورية العراقية أدان معصموم التفجيرات التي استهدفت تجمعات عمالية واسواق شعبية وعيادات طبية في مناطق الصدر والزعفرانية والجوادر والكندي وقرب جامع ام الطبول وامام جسر ديالى ببغداد، ما أسفر عن استشهاد واصابة عشرات العمال والباعة والمارة والاطفال، معرباً عن الحزن البالغ لإستشهاد وجرح مواطنين أبرياء جراء هذه الجرائم الارهابية الآثمة.

ووجه معصوم في البيان السلطات الأمنية بالاسراع الى مضاعفة اليقظة واتخاذ إجراءات عاجلة وحازمة لمنع وقوع مثل الهجمات الارهابية الاجرامية النكراء والقبض على المسؤولين عنها.
وشدد على اعتبار تفجيرات (الأمس) بمثابة اعتراف صارخ من الارهابيين التكفيريين باقتراب هزيمتهم الحتمية في الموصل والعراق، ودليل ساطع على افتقارهم لابسط القيم الانسانية والاخلاقية.

المصدر: موقع رئاسة الجمهورية العراقية

/انتهى/

أخبار ذات صلة
الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة