خلال لقائه ممثلي الطائفتين الاشورية والارمنية في البرلمان؛

لاريجاني: أتباع مختلف الاديان يتعايشون بسلام ووئام في ايران

رمز الخبر: 1288288 الفئة: ايران
دیدار رییس مجلس مالزی با لاریجانی

أكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني بان دستور الجمهورية الاسلامية الايرانية لا يميّز بين اتباع الاديان المختلفة الذين يتعايشون في البلاد بسلام ووئام الى جانب بعضهم بعضا.

وهنأ لاريجاني خلال لقائه اليوم الاربعاء ممثلي الطائفتين الاشورية والارمنية في مجلس الشورى الاسلامي، لمناسبة العام الميلادي الجديد، وقال: ان السيد المسيح (ع) كسائر الانبياء، حمل رسالة السلام والمحبة وان نهجه المبني على ارساء العدالة والمحبة والعيش السعيد بين الناس ينبغي ان يصبح دليلا للبشرية.

واشار رئيس مجلس الشورى الاسلامي الى ان اتباع مختلف الاديان في ايران يتعايشون بسلام ووئام مع بعضهم بعضا، واضاف: ان دستور الجمهورية الاسلامية الايرانية لا يميّز بين اتباع الاديان المختلفة وينظر للجميع برؤية واحدة ومتساوية.

وحضر اللقاء ممثل الطائفة الاشورية يوناتن بت كليا وممثل ارامنة شمال ايران كارن خانلري وممثل ارامنة جنوب ايران جرزيك آبراميان، الذين وجهوا الشكر والتقدير لرئيس مجلس الشورى الاسلامي لحسن اهتمامه بالمناسبة وارساله برقيات تهنئة الى رؤساء برلمانات الدول المسيحية في العالم.

واكد هؤلاء النواب ضرورة صون الوحدة والتلاحم في المجتمع وبين ابناء الشعب في الظروف التي تمر بها المنطقة.

المصدر: نقلا عن قناة العالم
/انتهى/
 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار