خطيب جمعة طهران:

مراسم تشييع جثمان الراحل رفسنجاني كانت رمزا للوحدة الوطنية

رمز الخبر: 1295398 الفئة: ايران
امامی کاشانی

طهران - تسنيم: اكد خطيب جمعة طهران آية الله محمد امامي كاشاني أن مراسم تشييع جثمان الراحل هاشمي رفسنجاني كانت رمزا للوحدة الوطنية، مؤكدا ان الاشخاص الذين شاركوا في هذه المراسم يحترمون الثورة والاسلام ومؤسس الثورة الاسلامية.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان آية الله محمد امامي كاشاني أشار خلال خطبة الجمعة الى رحيل آية الله رفسنجاني، قائلا، كان رحيل رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام حدثا جللا، منوها الى ضرورة الاهتمام بالجانب الثقافي في شخصية الراحل آية الله رفسنجاني.

ولفت خطيب جمعة طهران الى ان مراسم تشييع جثمان الراحل هاشمي رفسنجاني المهيبة كانت دليلا على الوحدة الوطنية، مؤكدا ان الاشخاص الذين شاركوا في هذه المراسم يحترمون الثورة والاسلام ومؤسس الثورة الاسلامية.

وأشار آية الله محمد امامي كاشاني الى ان شعبي العراق وسوريا أفشلا مخططات الاستكبار العالمي الذي كان يحلم بتقسيم سوريا وتأسيس شرق اوسط جديد، معربا عن أمله في تحرير الموصل قريبا من قبل الجيش والقوات الشعبية.

وقال خطيب جمعة طهران، نحن بحاجة الى هذه الوحدة التي تجلت في تشييع جثمان رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام الراحل، مضيفا، عندما يرى الاعداء ان محورية ايران تتجلى في شخص اسمه ولي الفقيه بالتأكيد سيصابون باليأس والفشل.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار