الصهاينة يعتقلون محمد القيق مجدداً والأخير يضرب عن الطعام

اعتقلت الشرطة كيان الاحتلال الأسير المحرّر الصحافيّ محمد القيق قرب حاجز بيت إيل شمال رام الله.

الصهاینة یعتقلون محمد القیق مجدداً والأخیر یضرب عن الطعام

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء نقلا عن قناة الميادين أن الأسير القيق أعلن اضرابه عن الطعام منذ لحظة اعتقاله.

وكانت قوات الاحتلال قد أفرجت عن القيق في أيار/مايو الماضي، بعد إضرابٍ عن الطعام دام نحو 64 يوماً وهو الاضراب الأطول عن الطعام.

وبحسب وكالات فلسطينية قالت فيحاء شلش زوجة الأسير محمد القيق إن العائلة لا تزال تجهل مصير القيق بعد اعتقاله الأحد على حاجز بيت أيل شمال مدينة رام الله, بعد عودته ووفد من أهالي الأسرى و الشهداء من المشاركة في فعالية لإسترداد جثامين الشهداء في مدينة بيت لحم.

وبحسب شلش فقد أعلن القيق إضرابه منذ اللحظة الأولى لإعتقاله وأبلغ الوفد المرافق له إنه في حال إعتقاله فإنه سيشرع في إضرابه المفتوح عن الطعام.

وكانت قوات الاحتلال احتجزت القيق والوفد المرافق على حاجز الكونتينر أثناء توجههم لبيت لحم لساعات قبل أن تفرج عنهم، وتعود لتنصب حاجزاً له أثناء عودته.
/انتهى/

أخبار ذات صلة
الأكثر قراءة الأخبار انتفاضة الاقصي
أهم الأخبار انتفاضة الاقصي
عناوين مختارة