عضو في الحركة الاسلامية في نيجيريا لـ" تسنيم":

لايوجد مؤشر على اطلاق سراح الشيخ زكزاكي حتى الان

رمز الخبر: 1298419 الفئة: دولية
زکزاکی

اكد العضو في الحركة الاسلامية في نيجيريا مصطفى محمد ان هناك احتمال اطلاق سراح الشيخ زكزاكي من السجن بنسبة 50 بالمائة منوها الى عدم وجود اي مؤشر على اطلاق سراحه حتى اللحظة لكن حالته جيدة.

وأشار العضو في الحركة الاسلامية في نيجيريا مصطفى محمد في تصريح لوكالة تسنيم الدولية للانباء الى اجراء الكثير من الاتصالات مع الاصدقاء في نيجيريا والمؤسسات المعنية ومحام الشيخ زكزاكي لكن لاتوجد اية مؤشرات على اطلاق سراحه حتى اللحظة، قائلا، ان مهلة الـ45 يوما التي اعطتها المحكمة في نيجريا لاطلاق سراح زعيم الحركة الاسلامية في نيجيريا تنتهي اليوم في الساعة 12 ليلا حسب التوقيت المحلي، ومن ثم هناك مدة 24 ساعة لتنقل فيها الشرطة الشيخ زكزاكي الى المكان المحدد، حيث بقي القليل حتى الساعة 12 وعلينا الانتظار.

وحول ردة فعل الشعب ومناصري الشيخ زكزاكي في حال عدم اطلاق سراحه، قال عضو الحركة الاسلامية في نيجيريا، ان تحركنا وتحرك جميع مناصري الشيخ زكزاكي سيكون في اطار المعايير القانونية والامتناع عن اي خطوة مخالفة للقانون، منوها الى ان الشعب سيقوم عبر الاعلام والجرائد بنقل صوته الى الاخرين.

ولفت مصطفى محمد الى ان اعضاء الحركة الاسلامية في نيجيريا قاموا باعداد بيان في حال عدم اطلاق سراح الشيخ زكزاكي من قبل الحكومة وسيتم نشره لاحقا.

وحول نشاط الحركة الاسلامية في نيجيريا على المستوى الدولي ومنظمات حقوق الانسان للحصول على حقوق الشيعة في نيجيريا، قال مصطفى محمد، قمنا على المستوى الدولي بمراجعة المنظمات مؤسسات حقوق الانسان المختلفة في لندن والمحكمة المركزية الافريقية.

ونوه الى ان الحكومة النيجيرية تتلقى الدعم من قبل السعوديين والوهابيين والكيان الصهيوني والامريكان كما ان المؤسسات العسكرية النيجيرية يتم التحكم بها وادارتها من قبل الامريكان والكيان الصهيوني.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار