خلال الاجتماع الاستثنائي لمنظمة التعاون الاسلامي في ماليزيا..

ظريف: خلافات العالم الاسلامي لن تحيدنا عن دعم مقاومة الفلسطينيين

رمز الخبر: 1301494 الفئة: ايران
ظریف

اكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف في كلمة له خلال الاجتماع الاستثنائي لمنظمة التعاون الاسلامي في ماليزيا، انه على المجتمع الدولي والقوى الكبرى ادراك ان الخلافات الداخلية في العالم الاسلامي لن تحيدنا عن هدفنا الرئيسي في دعم المقاومة الباسلة للشعب الفلسطيني.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان محمد جواد ظريف أشار اليوم خلال كلمة له خلال الاجتماع الاستثنائي لمنظمة التعاون الاسلامي في ماليزيا، الى جرائم الكيان الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني في ظل صمت وسائل الاعلام الدولية.

وأضاف، على المجتمع الدولي والقوى الكبرى ادراك ان الخلافات الداخلية في العالم الاسلامي لن تحيدنا عن هدفنا الرئيسي في دعم المقاومة الباسلة للشعب الفلسطيني في وجه الاحتلال وجرائم الكيان الصهيوني.

وأشار ظريف الى حرمان مسلمي روهينغيا من الجنسية وممارسة التميز المنهجي والعنف والكراهية الواسعة بحق مسلمي ميانمار، مطالبا اتحاد العالم الاسلامي دعما لمسلمي روهينغيا.

وانتقد وزير الخارجية الايراني صمت وسائل الاعلام العالمية ازاء اوضاع مسلمي روهينغيا، قائلا، للاسف الشديد ان صور اطفال مسلمي ميانمار المروعة على شاطىء البحر لم تجد لها مكانا بين الاخبار الاولى في وسائل الاعلام العالمية.

كما انتقد ظريف اهمال المجتمع الدولي لقضية مسلمي ميانمار، مطالبا تركيز منظمة الامم المتحدة على هذه الازمة، وممارسة الضغط من قبل حكومات الدول الاعضاء في منظمة التعاون الاسلامي على حكومة ميانمار ليتم مراعاة حقوق مسلمي روهينغيا.

ولفت الى الخطوات الايجابية التي قامت بها حكومة ميانمار في التحرك نحو الديمقراطية، قائلا، ينبغي ان ينعم جميع الشعب في ميانمار من بينهم المسلمين من هذه الخطوات.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار