الأمين العام المساعدة لقطاع الثقافة في دولة الكويت لـ تسنيم:

لايوجد منهج اساسي معادي لايران في الكويت

رمز الخبر: 1305117 الفئة: حوارات و المقالات
العسعوسی

على هامش مؤتمر الحواراث الثقافية بين إيران والعرب، أكد محمد صالح العسعوسي في تصريح لتسنيم أن الكويت تعرف دور ايران الفاعل وهي تعرف حجم ايران وتتطلع الى ان تكون علاقاتها مع ايران تكون على اساس الاحترام المتبادل.

وعن القواسم الثقافية المشتركة بين إيران والكويت، أشار الامين العام المساعد لقطاع الثقافة في المجلس الوطني للثقافة والفنون والاداب في الكويت، محمد العسعوسي الى وجود اتفاق ثقافي ما بين دولة الكويت والجمهورية الاسلامية الايرانية، لافتا الى أن الكويت قد قامت بأنشطة كبيرة اننا قدمنا الكثير من الانشطة والفعاليات على مستوى استضافة فرق موسيقية ومعارض فنون تشكيلية ومجموعة من الانشطة المشتركة ما بين دولة الكويت و ايران خلال المرحلة الماضية، مضيفا: "نتطلع حقيقة لاعادة شحن هذا النشاط بما يتناسب مع حجم الحضارة الثقافية العريقة للجمهورية الاسلامية الايرانية".

الترجمة من الفارسية الى العربية وبالعكس

وحول حجم الاعمال الادبية المترجمة من الفارسية الى العربية وبالعكس أكد العسعوسي وجود "مجموعة كبيرة من الابداعات التي ترجمها المجلس الوطني للثقافة والفنون والاداب في مجال الرواية او في مجال القصة او حتى كتب في مجالات متنوعة الحقيقة هناك سعي كبير من قبل المجلس الوطني لترجمة هذه الكتب".

ما يُطرح في الصحافة يعبر عن رأي الكُتاب

وحول محاولة بعض الصحف الكويتية النيل من إيران والتهجم على الجمهورية الإسلامية ودور ذلك في دق اسفين الفرقة بين الشعوب بدلا من فتح أبواب الحوار الحضاري، قال العسعوسي"إن الصحافة في دولة الكويت هي صحافة تتمتع بهامش كبير من الحرية مثلها مثل وسائل الاعلام المختلفة فبالتالي ما يطرح في الصحافة الكويتية هو يعبر عن اراء كتابها و كتاب هذه المقالات و كتاب هذه المعطيات".

وتابع: "بشكل اساسي لايوجد منهج اساسي واضح معادي لايران في المنطقة، الكويت تعرف دور ايران الفاعل وهي تعرف حجم ايران وتتطلع الى ان تكون علاقاتها مع ايران تكون على اساس الاحترام المتبادل و تقوم ايضا باحترام المصالح المشتركة ما بين البلدين و الشعبين".

/انتهى /

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار