إستنفار شعبي بالبحرين للتصدي لأي هجوم على منطقة الدراز ومنزل آية الله قاسم

رمز الخبر: 1308393 الفئة: الصحوة الاسلامية
البحرین

دعا ائتلاف 14 فبراير بالبحرين الى الاستنفار الشعبي وتكثيف الحضور في ميدان الفداء بالدراز دفاعا عن رموز الشعب البحريني و منع الاعتداء عليها بعد أن حاول مرتزقة النظام البحريني الهجوم على الميدان أمام منزل الشيخ عيسى قاسم.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء نقلا عن قناة العالم الاخبارية أن آليات ومرتزقة النظام البحريني تستنفر بشكل واسع على منافذ الدراز والحشود ترابط ذودا عن آية الله قاسم.

وكانت السلطات البحرينية قد شنت اليوم الخميس هجوما كبيرا على ساحة اعتصام الدراز قرب منزل أعلى مرجعية دينية في البحرين والخليج الفارسي سماحة آية الله الشيخ عيسى قاسم مخلفة العديد من الإصابات البليغة والحرجة.

 العناصر المسلحة التي كانت تستقل نحو 20 سيارة استخدمت الرصاص الحي ورصاص الشوزن المحرم دولياً في هجومها المباغت فجر اليوم الخميس 26 يناير/كانون الثاني 2017 ما أدى لإصابات بليغة في صفوف المرابطين نقلت إحداها إلى العناية القصوى في مستشفى السلمانية فيما تم تسجيل حالة اعتقال واحدة.

وجاء الهجوم الدموي تحت تحليقٍ مروحي على علو منخفض استمر حتى انسحاب العناصر المسلحة التي غادرت الساحات المحيطة بساحة الاعتصام بعد توافد حشود من الأهالي رجالاً ونساءً رغم تأخر الوقت.

وفي سياق متصل ذكرت قناة المنار اللبنانية أن القوات الأمن البحرينية انسحبت بشكل كامل من داخل منطقة الدراز بعد تجمع الأهالي أمام منزل أية الله الشيخ عيسى قاسم؛ حيث خرج الأهالي في الدراز البحرينية من منازلهم وتوجهوا إلى محيط منزل الشيخ عيسى قاسم بعد اقتحام قوات الأمن للمنطقة.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار