رئيس السلطة القضائية في ايران:

قرار ترامب "غير متزن ولاانساني ويتعارض مع معايير حقوق الانسان"

رمز الخبر: 1313016 الفئة: ايران
آملی لاریجانی

وصف رئيس السلطة القضائية في ايران آية الله صادق آملي لاريجاني قرار الرئيس الامريكي دونالد ترامب حول منع دخول المسلمين الى هذا البلد، بالتصرف غير المتزن واللاانساني ويتعارض مع معايير حقوق الانسان.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان آية الله صادق آملي لاريجاني اشار اليوم خلال اجتماع لمسؤولي السلطة القضائية الى قرار الرئيس الامريكي دونالد ترامب حول منع دخول المسلمين الى هذا البلد، واصفا تلك الخطوة بالتصرف غير المتزن واللاانساني ويتعارض مع معايير حقوق الانسان.

ونوه آية الله صادق آملي لاريجاني الى ان هكذا قرار ليس مستبعدا عن طبيعة الامريكيين، قائلا، ان المسؤوليين الامريكيين يضفون صبغة حقوق الانسان على خطواتهم السلطوية لكنهم اليوم يكشفون عن حقيقتهم بشكل أوضح.

واعتبر رئيس السلطة القضائية في ايران اصدار الرئيس الامريكي لقرار منع سفر المسلمين الى امريكا فورا وتوسيع مفهوم "الاسلاموفوبيا "يتعارض مع المعايير الاخلاقية والبشرية.

ودان آية الله آملي لاريجاني تحريض البعض داخل امريكا ضد المسلمين وقيام البعض ببعض الاعمال كحرق المساجد، مؤكدا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لاتسعى الى السيطرة بل ان قيم الثورة الاسلامية هي من وجد طريقها في المنطقة.

وأضاف، ان شعوب المنطقة عندما ترى تصرف الحكومات المهيمنة، وترى التزام الجمهورية الاسلامية بالمبادىء الاخلاقية والانسانية المبنية على دعم المظلومين والمستضعفين، تتوجه من تلقاء نفسها بإتجاه هذه القيم.

ونوه رئيس السلطة القضائية في ايران الى ان الهيمنة والسيطرة لاتتحق من خلال تواجد عدة خبراء في دول اخرى، قائلا، لو كانت هكذا السيطرة لكان الامريكان تمكنوا من السيطرة على العراق وافغانستان من خلال تلك الادوات والمعدات، بينما تأثير الجمهورية الاسلامية في المنطقة تأثير معنوي وروحي.

وطالب آية الله آملي لاريجاني، الحكومة ورئيس الجمهورية لاسيما الجهاز الدبلوماسي الايراني، الرد الحازم والمناسب والمتناسب على هذا التصرف غير المتزن وغير المنطقي واللاانساني من قبل امريكا.

واكد آية الله آملي على ضرورة الرد الحازم من قبل الدول الاسلامية على قرار الرئيس الامريكي، منوها الى ان ايران وسوريا والعراق واليمن الذين اليوم يتعرضون لغضب الرئيس الامريكي، ذهبوا ضحية سياسات أمريكا في دعم الارهابيين.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار