رئيس مكتب الدراسات في وزارة الاعلام السورية لـتسنيم:

قرار ترامب حرب على الإسلام

رمز الخبر: 1314067 الفئة: حوارات و المقالات
ملاذ مقداد رئیس مرکز مطالعات استراتژیک وزارت اطلاع رسانی سوریه

رأى رئيس مكتب الدراسات الاستراتيجية في وزارة الاعلام السورية، ملاذ مقداد أن قرار الرئيس الامريكي الجديد بشان منع المواطنين من السفر ياتي ضمن اطار العقلية الفاشية التي تنتشر في ذهن راس القوة الحاكمة في أمريكا.

وفي حوار مع وكالة تسنيم الدولية للأنباء، وانتقد مقداد قرار ترامب ضد رعايا 7 دول إسلامية معتبرا أن إدارة ترامب "لا يعلمون باننا اكثر الامم العربية والاسلامية التي تعرضت الى الارهاب، هذا الارهاب الذي تم تصنيعه من قبل اجهزة المخابرات الامريكية، الارهاب وليد الولايات المتحدة الامريكية وليد السياسة الراس مالية للولايات المتحدة الامريكية".

ولفت الى ان شعوب المنطقة قدمت للعالم اجمع الحضارة والمحبة والسلام والفن والادب و الفكر.

حرب على الإسلام

واعتبر مقداد أن ترامب يعلن الحرب على الدين الإسلامي وليس على الارهاب، ولا شك فهو مخطئ في هذه الخطوة وفي اتباعه سياسة استعمارية، لافتا الى ان ذلك "يمهد للوقوف امام الحضارات وبدء صراع الحضارات".

القانون استثنى منابع الإرهاب ومصادره

ولفت مقداد الى أن قرار ترامب يستثني دولا منبع ومصدر الارهاب، وأضاف: "اغلب هؤلاء الذين نفذوا عملية 11 ايلول هم من السعوديين و استثناء هؤلاء من هذا القرار يعني ان الولايات المتحدة و المخابرات الامريكية تقول لهؤلاء استمروا".

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار