من يخاطبون إيران بلغة التهديد سيتعرضون للهزيمة

أكد النائب الاول لرئيس الجمهوري، اسحاق جهانغيري ان الذين يخاطبون إيران بلغة التهديد سيتعرضون للهزمية بكل تاكيد، فيما عبر عن أمله بأن تغير امريكا مقاربتها تجاه إيران سريعا.

من یخاطبون إیران بلغة التهدید سیتعرضون للهزیمة

وافادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن النائب الاول لرئيس الجمهروية صرح للصحفين لدى وصوله الى مطار محافظة خوزستان جنوب البلاد مشيدا بالتقدم الكبير الحاصل في المحافظة والمشاريع الجارية فيها، فيما رد على سؤال لأحد الصحفيين حول التهديدات الامريكية، قائلا: إن امريكا وجميع البلدان التي تهدد إيران قد أختبرت الطرق المختلفة، حيث مر الشعب الإيراني بتجربة الحرب، الحصار، التهددي، العقوبات الاقتصادية والتفاوض، وقد ربحت جميع الاطراف عندما كلموا إيران بلغة الحوار.

واكد جهانغيري أن من يخاطبون إيران بلغة التهديد سيتعرضون للهزيمة، وقال: لقد أختار المسؤولون الأمريكان اسلوبا سيئا لمخاطبة الشعب الإيراني في الآونة الحالية، وبالنظر الى ارتفاع جدار انعدام  الثقة بين إيران وامريكا، آمل أن يغير المسؤولون الامريكان وفي أسرع وقت ممكن اسلوبهم ومقاربتهم في مخطابة الشعب الإيراني.

/انتهى/

أخبار ذات صلة
الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة