السفير جمال بيومي : الجيش المصري سند للجيشين السوري والعراقي

رمز الخبر: 1321798 الفئة: دولية
جمال بیومی

أكد مساعد وزير الخارجية المصري السابق والأمين العام للمستثمرين العرب السفير جمال بيومي أن الإرهاب عدو مصر منذ الأزل والذي تمثل منذ البداية بالاستعمار الاسرائيلي، موضحا أن مصر قاومت الإرهاب الصهيوني الاستيطاني في البداية بالسلاح.

وشدد السفير بيومي في مقابلة خاصة مع وكالة يونيوز على أن مصر أول من دعا لمؤتمر لمكافحة الإرهاب إلا أن الغرب والولايات المتحدة عارضوا ذلك لأنهم لم يكن لديهم رغبة في تسمية الإرهاب بشكل صحيح، مبينا أنهم أرادوا تسمية دفاع حركات المقاومة الفلسطينية عن أرضها بالإرهاب، رغم أنه حق ينص عليه القانون الدولي وهو حق الدفاع عن الأرض وتقرير المصير، كما اوضح السفير.

وتابع البيومي حديثه بالقول: أراد الغرب التغاضي عن الإرهاب الاسرائيلي في أراضينا العربية، ولكن عندما بدأ الإرهاب ينتشر وأصبح ينكوي بناره، اتجه العالم لمحاربته.

ونوه السفير بيومي إلى أن مصر اتجهت في السنتين الأخيرتين لفتح العلاقات الخارجية بشكل أوسع والملف الأول كما أوضح بيومي هو العلاقات مع الجوار من سوريا إلى الخليج والعراق والجزائر مضيفا أنه ليس من المستغرب أن تتصل مصر بأي دولة عربية.

وشدد بيومي على أن مصر وسوريا والعراق تمتلك أكبر الجيوش العربية وأن المؤامرة تحاك لإضعاف هذه الجيوش، وفي الوقت الحالي بقي الجيش المصري سندا للجيشين السوري والعراقي.

وحول سوريا اوضح بيومي أنه أصبح مؤسفا لأن كل طرف بات يعتمد على طرف أجنبي وهو ما يؤخر الحل، وتابع: والآن بعد أن أصيب كل طرف بالإرهاق ظهرت بوادر مصالحة في سوريا وستكون مصر الجناح الذي يظلل هذه المصالحة.

وختم السفير حديثه بأن الجيش العراقي من الجيوش العربية المهمة وقوته قوة لمصر مثنيا على ما يقوم به في الموصل واكد أنه يقوم بالقضاء على إرهاب دخيل على العالم العربي الإسلامي، مبينا أن الإسلام دين سلام ومحبة.

المصدر: وكالة يونيوز

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار