مراسلة تسنيم من حلب..

مطار حلب الدولي ومحطة القطار إلى الحياة من جديد +فيديو وصور

رمز الخبر: 1326797 الفئة: دولية
سوریه/ راه آهن/3

عاد النبض من جديد إلى مطار حلب الدولي ومحطة القطار في المدينة ضمن السياسة التي تتبعها الدولة السورية في إعادة الحياة بكل مفاصلها إلى المدينة بعد الانتصار الكبير الذي حققه الجيش السوري مؤخراً.

والتقت مراسلة تسنيم في حلب، رئيس القطار في الرحلة التي تحمل الرقم "653" والمتجهة من مدينة حلب إلى منطقة "جبرين"، حيث لفت قائد القطار إلى أن "المجموعات الإرهابية المسلحة كانت قد عطلت خط القطار، إلا أن مؤسسة النقل قامت بإصلاح الخط بوقت قصير وتم تدشينه من قبل وزير النقل".

تسأل المراسلة قائد القطار: "هل تلاحظ إقبالاً من الناس لاستخدام القطار؟" يجيب بلا تردد "نعم بكل تأكيد، يوماً بعد يوم يزداد عدد الركاب، ونقوم الآن بأخذ آراء الناس كي نعرف ما هي المواعيد التي تناسبهم في الذهاب والإياب."

تسأل المراسلة أحد الأشخاص المتوجهين للصعود إلى القطار: "كم مضى من الوقت والقطار متوقف عن الخدمة، يجيب الرجل: "لقد مضى خمس سنوات على توقف القطار في حلب، والآن عاد للخدمة بحمد لله، ونحن نقدّر جهود الحكومة السورية التي أعادته للخدمة" تردف المراسلة: "ما الشعور الذي راودك لدى صعودك بالقطار بعد خمس سنوات؟، بقول الرجل: "شعرت أنّ هناك أملاً في أن تعود البلد كما كانت من قبل وأفضل إن شاء الله"

تسأل شخصاً آخر على متن القطار: "هل كنت تتوقع أن تعود للصعود بالقطار بعد خمس سنوات من التوقف؟، فيجيبها: "في ظل الأزمة التي مررنا بها لم نكن نتوقع ذلك، ولكن بحمد الله عاد القطار للعمل ونشكر مؤسسة النقل لإصلاح خط النقل ومن المؤكد أن المنطقة برمتها قد انتفعت بهذه الخطوة"

مطار دمشق الدولي شهد أيضاً عودة للحياة بعد أن أمّن الجيش السوري بالتعاون مع القوى الحليفة محيط المطار وعملت المؤسسات الخدمية على صيانة ما قد خربته المجموعات الإرهابية على مدار خمس سنوات.

تلتقي مراسلة تسنيم في حلب أحد العاملين في المطار والمدافعين عنه وتسأله: "بعد الانتصارات التي تحققت في حلب، هل تتوقع أن يعود المطار للعمل كالسابق؟" يجيب: "نعم بكل تأكيد، نحن دافعنا عن المطار وإن لم ندافع عنه فمن الذي سيدافع، يتابع الرجل: "اليوم أجمل عيد في الكون هو انتصار حلب"

مدير مطار حلب الدولي باسم منصور قال في تصريح لتسنيم: "نرحب بكم في مطار حلب الدولي، وهو يستعيد نشاطه وعافيته بفضل تضحيات الجيش السوري والقوى الصديقة والرديفة" مؤكداً: "أصبحت دائرة المطار من كافة الجهات آمنة للهبوط وإقلاع الطائرات وحالياً نقوم بتوجيه من وزير النقل مباشرة بالتجهيز الفوري لإعادة الإقلاع في المطار، كما نقوم حالياً بتجهيز الإنارة الملاحية على المهبط والتجهيزات التي تساعد في انطلاق حركة المسافرين، وقريباً سيعود مطار حلب الدولي إلى الحركة المدنية"

يعود نبض الحياة إلى حلب الشهباء وقريباً سيعود إقلاع الطائرات إلى كل المحافظات السورية وأيضاً إلى كل العالم، وقد حاولت التنظيمات الإرهابية أن تعيث فساداً إلا أن الجيش العربي السوري كان لهم بالمرصاد.

سوریه/ راه آهن/1
سوریه/ راه آهن/2
مطار حلب الدولی ومحطة القطار إلى الحیاة من جدید +فیدیو وصور
سوریه/ راه آهن/4
سوریه/ راه آهن/5
سوریه/ راه آهن/6
سوریه/ راه آهن/7
سوریه/ راه آهن/8
    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار