اهالي حلب يتنفسون الصعداء + فيديو

خاص\تسنيم: ارادة الحياة في حلب هزمت إرادت التدمير التي أرادت المجموعات الإرهابية فرضها على أهالي المدينة، وبعد تحريرها من براثن الارهاب، بدأت الحياة تدب في الشهباء شيئا فشيئا.

اهالی حلب یتنفسون الصعداء + فیدیو

مراسلة تسنيم تجولت في المدينة والتقت مواطنا سوريا من الشعار وقد فتح متجره لبيع سلع بسيطة يحتاجها المواطن في حياته اليومية، فيما يستمر أهالي المدينة بالعودة التدريجية إليها.

ولفت المواطن السوري الى أنه أبقى أبواب متجره المتواضع مفتوحة حتى خلال سيطرة الارهابيين على المدينة، منوها الى أنه كان بينهم الكثير من الأجانب الذين لم يكونوا يتكلمون العربية.

صاحب مطعم التقته مراسلة تسنيم توجه بالشكر للرئيس الأسد والجيش السوري لتحرير حلب، وقال أن المواطنين اخذوا يتنقلون في المدينة بصورة طبيعية.

/انتهى/

أخبار ذات صلة
الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة