قائد عسكري: سنقوم برد يندم له الاعداء ازاء اي تحرك عسكري في المنطقة

رمز الخبر: 1352335 الفئة: ايران
سردار علی فضلی

قال نائب قائد قوات تعبئة المستضعفين (البسيج) العميد علي فضلي ان الامريكيين لا يجرؤون على شن هجوم وتحرك عسكري في المنطقة ويعلمون ان اي تحرك عسكري ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية سيواجه برد يندمون عليه.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ، ان العميد فضلي  دعا  في مراسم احياء ذكرى الشهيد "احمد نظيف" أصغر شهيد خلال فترة الحرب المفروضة (1980-1988)  الاعداء الى أخذ الدروس والعبر من  فترة الدفاع المقدس  والتوقف عن تهديد الجمهورية الاسلامية الايرانية  محذرا  من أن الاعداء سيتلقون ردا جديرا بمكانة ايران الاسلام اذا استمرت هذه المسيرة.

واضاف:  اذا ما كان تواجد الجمهورية الاسلامية الايرانية  والمقاومة  في جبهات الحرب ضد داعش  لكنا نشتبك اليوم مع  الارهابيين في المحافظات الغربية والشرقية للبلاد ،  الا ان تدبير النظام  ادى الى القضاء على العدو في خارج حدود ايران الاسلام  والحفاظ على أمن البلاد.

وتابع : ان عوائل شهداء  المدافعين عن العتبات المقدسة  لهم حق كبير على  الدول الاسلامية  لان  عوائل هؤلاء الشهداء من خلال صبرهم و تأسيهم بالسيدة زينب عليها السلام  قد أهدوا  أبناءهم  في سبيل الدفاع عن  ثغور العالم الاسلامي.

وحذر العميد فضلي  من مخططات ومساعي الاعداء في التغلغل الثقافي بين صفوف الشباب واليافعين وقال: ان أهم نظرة للعدو ترتكز على مهاجمة ركن الاسرة وتغيير عقائد وافكار الشباب، داعيا المسؤولين الى التحلي باليقظة ازاء هذه المخططات وهجمات الاعداء.

ولفت نائب قائد قوات تعبئة المستضعفين الى ان الثورة الاسلامية الايرانية رهن بجهاد مجاهدي الاسلام  مبينا  ان شرف وعزة ايران الاسلام  اليوم مدين لدماء الشهداء في العالم الاسلامي سيما الشهداء المدافعين عن العتبات المقدسة.

/انتهى/

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار