آية الله اليعقوبي يدعو قوات الأمن العراقية إلى أخذ الحيطة والحذر

رمز الخبر: 1356335 الفئة: دولية
الیعقوبی

النجف الأشرف- تسنيم: دعا المرجع اليعقوبي القوات الأمنية العراقية إلى أن يكونوا في تمام الحيطة والحذر والاستعداد "فإن العدو متربص ومنتظر للثغرة فلا مجال للتراخي ولم يحن وقت الاحتفال بالنصر".

أفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء، أن المرجع الديني الشيخ محمد اليعقوبي أصدر اليوم الاربعاء، بياناً دعا فيه العراقيين إلى عدم إقامة المناسبات الدينية والاجتماعية في الأماكن العامة، عازياً ذلك لحماية أرواح الناس من جرائم الإرهابيين، مؤكداً على منعه بإطلاق العيارات النارية بمناسبة أو بدون مناسبة لما تسبّبه من خسائر في الأرواح والأموال وإدخال الرعب على الناس.

وقال المرجع اليعقوبي في بيان له "ندعو المواطنين كافة إلى حصر إقامة المناسبات الدينية والاجتماعية كحفلات الأعراس ومآتم العزاء في القاعات المخصصة لهذه الأغراض والحسينيات والامتناع عن إقامتها في سرادقات تنصب في الأماكن العامة لحماية أرواح الناس من جرائم الإرهابيين الذين يسعون لاستهداف الأبرياء العزّل انتقاماً لخسائرهم المتلاحقة في ساحات القتال، ولإثبات وجودهم مستفيدين من بعض الخلايا الكامنة التي باعت شرف إنسانيتها ودينها بثمن بخس".

واضاف المرجع اليعقوبي "نحن نتوقع أنه كلما توالت انتصارات قواتنا المسلحة والحشد الشعبي وشدّدوا الخناق على الجرذان المختبئة فإنهم سيقومون بمثل هذه الجرائم المتكررة".

ودعا المرجع الديني "ندعو قواتنا الأمنية إلى أن يكونوا في تمام الحيطة والحذر والاستعداد فإن العدو متربص ومنتظر للثغرة فلا مجال للتراخي ولم يحن وقت الاحتفال بالنصر".

وجدد المرجع اليعقوبي " اننا نؤكد على التوجيهات المتكررة بمنع إطلاق العيارات النارية بمناسبة أو بدون مناسبة لما تسبّبه من خسائر في الأرواح والأموال وإدخال الرعب على الناس الآمنين وتوفير البيئة لارتكاب الجرائم".

وطالب المرجع اليعقوبي بأن "تقتصر مجالس قراءة الفاتحة على يومين بدل ثلاثة مهما أمكن ذلك"، سائلا من الله "أن يسدد الأقوال والأفعال بالصواب والحكمة وأن يوفق الجميع لما يحب ويرضى".

المصدر: بريد الوكالة\ الزميل فراس الكرباسي من النجف الأشرف

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار