روحاني: تعزيز علاقات ايران وروسيا يصب في مصلحة المنطقة

اعتبر الرئيس الايراني حسن روحاني تعزيز العلاقات الثنائية بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وروسيا يصب في مصلحة البلدين والمنطقة، لافتا الى ان هذه العلاقات لم ولن تكون ضد اي بلد آخر.

روحانی: تعزیز علاقات ایران وروسیا یصب فی مصلحة المنطقة

وافادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان الرئيس الايراني أشار في تصريح له قبل مغادرته طهران متوجها الى موسكو الى ان روسيا بلد مهم في المنطقة وجارة لايران وشهدت العلاقة بين البلدين تطورات مهمة عقب انتصار الثورة الاسلامية في ايران.

واضاف، ان حكومة ايران قبل انتصار الثورة الاسلامية كانت تابعة لامريكا وكانت تشكل مصدر قلق للاتحاد السوفيتي سابقا، لكننا عقب انتصار الثورة الاسلامية دخلنا مرحلة جديدة من العلاقات بين البلدين.

وتابع، بعد مرحلة الدفاع المقدس وزيارة الراحل آية الله رفسنجاني عام 89 الى روسيا بدات المرحلة الثانية من العلاقات حيث ابرمت اتفاقيات مهمة خلال تلك الزيارة بين ايران والاتحاد السوفيتي، وكانت المرحلة الثالثة خلال تشكيل الحكومة الروسية التي اوجدت تطورات مهمة في العلاقات بين البلدين.

واردف، ان العلاقات بين البلدين دخلت خلال السنوات الاخيرة المرحلة الرابعة حيث كان للجانبين علاقات وثيقة على المستوى الدولي ومثال ذلك كان التعاون بين البلدين في الاتفاق النووي وتنفيذه حيث قدمت روسيا مساعدة كبيرة في هذا الشأن.

ونوه روحاني الى ان روسيا في مجال الماء الثقيل وتسليم الكعكة الصفراء الى ايران قدمت الكثير من المساعدات ومن ثم شهدت العلاقات بين البلدين تطورا جيدا في مجال القضايا النووية.

وأوضح الرئيس الايراني ان البلدين لديهما رؤية مشتركة لقضية محاربة الارهاب واستقرار المنطقة كما انهما يعارضان تغيير الحدود الجغرافية في المنطقة ومثال ذلك التعاون بين ايران وروسيا في القضية السورية ومحاربة الارهاب والاستقرار في المنطقة والشرق الاوسط حيث ان الجانبين يتعاونان الى حد كبير وينبغي الحفاظ على هذا التعاون.

وشدد روحاني على ان مفاعل بوشهر النووي والعلاقات الدفاعية بين البلدين تعتبر من رموز التعاون بين الجانبين، قائلا، كما يجب تحويل الشحن الى رمز للتعاون، كما يمكن للبلدين تحويل التعاون العلمي والثقافي الى رمز جديد.

وأاضف، في المجال الاقتصادي يمتلك البلدان طاقات جيدة وكلاهما بلدان منتجان للنفط في المنطقة ولكن يمكن ان يكون لهما علاقات بناءة بدلا من المنافسة غير المجدية، منوها الى بدء التعاون في مجال الاستثمار الروسي في ايران في مجال النفط والغاز، وان الجانب الايراني قدم عروضا للجانب الروسي حيث ستشهد العلاقات تطورا كبيرا في مجال الطاقة.

ونوه روحاني الى ان امريكا واجهت عقب انتخاب الرئيس مشاكل جديدة في داخلها ومع باقي الدول، قائلا، نشاهد في اوروبا أوضاع صعبة للغاية كما نشاهد في المنطقة مشاكل وعدم استقرار وارهاب ايضا، حيث تتوفر اليوم فرص جيدة لتعزيز التعاون بين ايران روسيا على المستوى الاقليمي والدولي والثنائي.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة