قيادي في الحشد الشعبي يروي لمراسل" تسنيم" هروب داعش من الموصل+فيديو وصور

أكد قيادي في قوات الحشد الشعبي في العراق القاء القبض على عناصر داعش التي تحاول الفرار من الموصل عبر نقطة الشرقاط بشتى الوسائل، لافتا الى مواصلة قوات الحشد تقدمها وتحريرها لمناطق الموصل.

عراق/ایست بازرسی شرقاط و موصل/2

وأشار قيادي في قوات الحشد الشعبي في تصريح لوكالة تسنيم الدولية للانباء الى نقطة تفتيش الشرقاط ومدى جاهزية القوات الشعبية في هذه النقطة العامة ، لافتا الى ان منطقة الشرقاط التي تربط بين الموصل وبغداد يحيطها العدو من اليمين في الشرقاط على مسافة كيلومترين واليسار بإتجاه صحراء الحضر على مسافة 8 كيلومترات.

واضاف،  نحن منذ 5 أشهر نسيطر على هذه النقطة الاستراتيجية التي تعتبر طريق امداد للحشد الشعبي والقوات الامنية، حاول هؤلاء الجرذان ( داعش ) اغلاق الطريق على قوات الحشد الشعبي، لكن ابطال الحشد الشعبي لهم بالمرصاد.

ونوه الى ان المنطقة في الناحية اليسرى من الشرقاط هي صحراء الحضر، منوها الى وجود مسافة بين نقطة الشرقاط وصحراء الحضر مسافة 8 كيلومترات وهي التي تربط بين العراق ودير الزور، ان قوات اللواء 33 من هيئة الحشد الشعبي مستمرون بالتفتيش لان الجرذان يحاولون الفرار بأي صورة ممكنة إما بزي النساء او تزوير الهويات لكن لدينا حواسيب يوجد فيها قوائم المطلوبين، بالطبع القينا القبض على مجموعة من الدواعش.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار دولية
أهم الأخبار دولية
أهم الأخبار