الشيخ الدقاق لتسنيم:

اسقاط الجنسية لايزيدني إلا فخرا ... لا علم لي بهذه المحكمة وتهمهم "باطلة"

رمز الخبر: 1368556 الفئة: الصحوة الاسلامية
شیخ عبدالله الدقاق

قال ممثل آية الله الشيخ عيسى قاسم في إيران الشيخ "عبدالله الدقاق" ان اسقاط الجنسية لايزيدني إلا فخرا، فجنسيتي هي هيئتي الحقيقية وانتمائي الى البحرين الحبيبة.

وأشار ممثل آية الله الشيخ عيسى قاسم في إيران الشيخ "عبدالله الدقاق" في تصريح لوكالة تسنيم الدولية للانباء الى انه من الواضح للمراقب السياسي ان التهم التي وجهتها المحكمة الجنائية الكبرى يوم الخميس الماضي في البحرين "تهم كيدية و لا اساس لها من الصحة".

وأضاف، لم اكن علي علم بهذه المحاكمة و هم قد ادعوا بان المتهمين قد اخبروا موكليهم وانا لا علم لي بهذه المحكمة و لا علم لي بالمحامين الذين وكلوهم من جهتهم  وهذا ان كانوا قد جاؤوا بالمحامين.

وتابع، جاؤوا بتهم كيدية واتهموني بتمويل الارهاب وارسال بعض الشباب الي العراق للتدريب وهذه كلها تهم باطلة لا اساس لها من الصحة والمستهدف من هذه المحاكمة هو سماحة آية الله المجاهد الشيخ عيسي احمد قاسم والسلطة تستهدف جميع من حول الشيخ وكل من يرفع لواء مظلومية هذا الشعب الكريم وهذا الشيخ الجليل.

واردف، ان اسقاط الجنسية لايزيدني إلا فخرا، قائلا، فجنسيتي هي هيئتي الحقيقية وانتمائي الى البحرين الحبيبة وليس جنسيتي مجرد اوراق او جواز يصنعه النظام و يسلبه من اي مواطن حقيقي و اصلي كما يشاء.

وشدد على ان هذه التهم باطلة لا اساس لها من الصحة، تهم كيدية لانعتني بها و اسقاط الجنسة قرار ظالم ومشؤون لانعترف به و سوف نستمر بالمطالبة بجميع حقوقنا العادلة و المشروعة و اسقاط الجنسية لايزيدني الي اصراراٌ علي المطالبة بحقوق شعبنا المظلوم .

واضاف، ان كنت سابقا ربما اشكك في مشروعية المطالبة، لكن اليوم انا علي يقين تام بضرورة مواجة هذه النظام الظالم حتي يخضع لجميع المطالب العادلة والمشروعة لشعبنا المظلوم في البحرين.

ولفت الى ان "عبدالامير العرادي" ايضا تم اسقاط الجنسية عنه للمرة الثانية في هذه المحاكمة وحكم علية 10 سنوات، انا ايضا حكم عليي 10 سنوات سجن و اسقاط الجنسية والاخ "شاكر هاني" حكم عليه 15 سنة سجن و اسقاط الجنسية و غرامة 100 الف دينار.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار