الشيخ محمد حسن خجسته لـ"تسنيم":

تخفيض حكم الشيخ سلمان محاولة من آل خليفة للتقليل من الضغوط الدولية

رمز الخبر: 1369094 الفئة: الصحوة الاسلامية
حضور شیخ محمد حسن خجسته عضو شورای علمای بحرین در باشگاه خبری پویا

اعتبر عضو المجلس الإسلامي العلمائي في البحرين الشيخ محمد حسن خجسته تخفيض حكم الشيخ علي سلمان محاولة من آل خليفة للتقليل من الضغوط الدولية وضغط الرأي العام.

واشار عضو المجلس الإسلامي العلمائي في البحرين الشيخ محمد حسن خجسته في تصريح لوكالة تسنيم الدولية للانباء الى الاخبار المنتشرة حول تخفيض مدة حكم الشيخ علي سلمان الامين العالم لجمعية الوفاق البحرينية من 9 الى 4، مؤكدا انه بعد عقد جلسات محكمة الشيخ سلمان للنظر في اتهاميين موجهيين اليه واصدار حكم بالسجن 4 سنوات، اصدرت محكمة الاستئناف حكما جديدا وزادت مدة حكم الشيخ سلمان من 4 الى 9 سنوات، لكن محكمة التمييز التي تهتم بالنظر في صحة المحاكمة ميزت عبر دراسة عملية محاكمة الشيخ سلمان ان حكم محكمة الاستئناف كان باطلا لذلك اعتبرت حكم المحكمة الاول الذي كان 4 سنوات "معتبرا" واعلنته الحكم النهائي.

ونوه الى ان تغيير القاضي وجميع فريق المحكمة في محكمة الاستئناف كان أمرا لم تقبله محكمة التمييز وبناء على ذلك كان للمحكمة الحرية في الاختيار بين الحكم الاول وحكم محكمة الاستئناف حيث تم قبول وتأييد حكم 4 سنوات.

وأكد انه من الضروري الانتباه الى ان حكم الـ4 سنوات للشيخ سلمان اشد حكم كان من الممكن اصداره كما اتخذ بحقه اشد الاحكام في مايخص الاتهاميين الموجهيين له، منوها الى ان الحكم بأكمله باطل من اساسه.

واعتبر تخفيض مدة حكم الامين العام لجمعية الوفاق محاولة من آل خليفة للتقليل من الضغوط الدولية، منوها الى ان آل خليفة يريدون عبر تخفيض حكم الشيخ سلمان القول للعالم ان لهم قضاء مستقل قد غير حكم الشيخ سلمان من 9 الى 4، مؤكدا ان هؤلاء ينوون تهدأت الرأي العام الداخلي في البحرين عبر هذه الوسيلة.

ولفت الى ان قضية الشيخ سلمان وبعض السجناء السياسيين كنبيل رجب سببت ضغوط دولية على آل خليفة حيث طالبت منظمات حقوق الانسان الدولية منهم الغاء الاحكام القضائية الصادرة بحقهم، منوها الى ان تخفيض حكم الشيخ سلمان كان سيناريوا تبعه آل خليفة لتهدئة الرأي العام العالمي.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار