خلال لقاء ظريف مع رئيس البرلمان الجورجي؛

الإتفاق على مزيد من التسهيلات للإيرانيين في المنافذ الحدودية لجورجيا

رمز الخبر: 1383054 الفئة: دولية
ظریف

إلتقى وزير الخارجية الإيراني "محمد جواد ظريف" رئيس البرلمان الجورجي "إيراكلي كوباخيدزي" في تبليسي حيث إتفق الجانبان على إيجاد مزيد من التسهيلات للإيرانيين في المنافذ الحدودية لجورجيا.

 وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن الوزير ظريف إلتقى مع رئيس البرلمان الجورجي إيراكلي كوباخيدزي في العاصمة الجورجية تبليسي، حيث بحث الجانبان عدداً من القضايا ذات الإهتمام المشترك.

وأكد وزير الخارجية الإيراني على ضرورة تعزيز العلاقات البرلمانية مع جورجيا، مشيراً إلى تزايد الزيارات التي يقوم بها المواطنون الإيرانيون إلى جورجيا، مشدداً على تشجيع المواطنين الجورجيين على زيارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية لما تحتوي عليه من أماكن ساحرة وخلابة.

وقال الوزير ظريف إن زيادة أعداد السياح وتعزيز العلاقات بين الشعبين الإيراني والجورجي، من شأنهما أن يؤديا إلى توسيع التعاون التجاري والإقتصادي والثقافي بين البلدين، وعليه وبموازاة ذلك، يجب إيجاد مزيد من التسهيلات الغذائية وتوفير الأطعمة الحلال، في مداخل ومخارج جورجيا للإيرانيين، وحفظ كرامة المواطنين الإيرانيين، لا سيما النساء الإيرانيات المسلمات.

بدوره أكد رئيس البرلمان الجورجي على أهمية توسيع العلاقات البرلمانية، والسياسية، والإقتصادية بين بلاده والجمهورية الإسلامية الإيرانية، مشيراً إلى الدعوة التي وجهتها تبليسي إلى رئيس مجلس الشورى الإسلامي "علي لاريجاني" لزيارة جورجيا، متمنياً أن تتم هذه الزيارة خلال العام الجاري.

وقد بحث الجانبان الإيراني والجورجي التعاون بين البلدين وتعزيز العلاقات بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية وجورجيا، في المجالات التجارية، والإقتصادية، والإستثمار، والعلوم، والجامعات.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار