لماذا تحاول السعودية ترفيع الجنرال الباكستاني "راحيل شريف" المتقاعد؟

رمز الخبر: 1383826 الفئة: دولية
راحیل شریف و سلمان بن عبدالعزیز

في الوقت الذي يقضي الجنرال "راحيل شريف" القائد السابق للجيش الباكستاني مرحلة التقاعد، تحاول أمريكا والسعودية بشكل متكرر الطلب من الحكومة الباكستانية ترفيعه.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء انه في الوقت الذي تقاعد فيه الجنرال راحيل شريف القائد السابق للجيش الباكستاني في ديسمبر عام 2016 وتسلم القيادة الجنرال باجوا، تحاول أمريكا والسعودية عبر قنوات مختلفة ممارسة الضغط على الحكومة الباكستانية لترفيعه الى رتبة فريق.

وذكرت بعض الوسائل الاعلامية انه بالنظر الى انه من المقرر  ان يتولى الجنرال راحيل شريف قيادة العدوان السعودي على اليمن، تسعى السعودية ترفيعه الى رتبة فريق.

ولفتت الرسالة التي وجهها آل سعود الى السلطات الباكستانية الى ان "جهود راحيل شريف في محاربة الارهابيين ادت الى اختياره قائدا للتحالف العسكري، هناك قادة متقاعدين في العالم كثيرا لكن الاشخاص الشبيهين براحيل شريف قلائل".

وتعتبر مشاركة راحيل شريف في التحالف السعودي الذي واجه منذ مدة معارضة الشعب الباكستاني لاسيما مشاركة العسكريين الباكستانيين في هذا التحالف في عدوانه  ضد اليمن، تعتبر ورقة رابحة للتغطية على الهزائم المتكررة لهذا التحالف في محاربة القوات الشعبية اليمنية.

وبما أن شروط باكستان في مشاركة راحيل شريف في تحالف السعودية لم يعلن عنها بشكل رسمي ستبقى هذه الشروط  تشكل قيودا كثيرة للرياض، والدليل على هذا هو تصريح الجنرال قمر جاويد باجوا قائد الجيش الباكستاني الاسبوع الماضي حين قال"لن نقدم على اي خطوة خلافا لمصالحنا المشتركة مع ايران".

السعودية تسعى من وراء ترفيع راحيل شريف الى فريق الى هدفين:

الاول هو ان يصبح راحيل شريف مديونا للسعودية اثر ترفيعه الى رتبة فريق والثاني هو رفع قيمة جيش التحالف واظهار ان فريقا يتولى قيادة هذا التحالف.

وعلى أية حال ان عدم تلقي جواب صريح من باكستان يشير الى ان مسؤولي اسلام آباد يرون انفسهم اكثر قدرة وفي مستوى اعلى من الرياض.

والحقيقة لايمكن انكارها انه لاتمتلك اية دولة عربية وحتى السعودية القدرة العسكرية لباكستان والقوات الباكستانية، لذلك من الطبيعي لن يضع البلد المسلم الوحيد الذي يمتلك قوة نووية نفسه تحت مظلة آل سعود بهذه البساطة.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار