خلال مهرجان تكريمي للجرحى في مدينة قم؛

وزير الدّفاع: استطعنا أن نؤمن حاجات البلاد العسكرية لمواجهة مؤامرات الأعداء

رمز الخبر: 1395132 الفئة: الأمن والدفاع
وزیر دفاع

أشار وزير الدفاع العميد حسين دهقان إلى أن الشعب الايراني وبالرغم من محدودية الامكانات استطاع بمساعدة الخبراء أن يؤمن حاجات البلاد في الميدان الدّفاعي.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن العميد حسين دهقان شارك اليوم في مهرجان تكريم للجرحى والمضحين في مدينة قم المقدسة حيث اعتبر أن المجتمع الاسلامي الّذي ينطوي تحت عباءة الاسلام وقيادة ولاية الفقيه يستطيع أن يقدم التضحيات في كل الميادين وهذا من شأنه أن يصل به الى مكان مرموق على الصعيد الدولي.

ولفت إلى أن استمرار العدو في عداوته يعود الى تمسك الشعب بقيمه وقال:"شعبنا وبالاستناد الى المعرفة العظيمة التي يمتلكها استطاع أن يكون مؤثرا في المنطقة  وأن يغيّر في المعادلات لا أن يخضع لتأثير القوى العالمية هذا يجب أن يكون أنموذجا لكل القوى الشعبية حول العالم".

وأضاف العميد دهقان الى أن الشعب الايراني استطاع ان يصمد بالرغم من كل المؤامرات التي يحيكها العدو وتابع:"شعبنا استطاع أن يقدّم الرد المناسب على كل مؤمرات الأعداء".

ونوّه وزير الدفاع الى ان الجرحى هم ثروة البلاد الحقيقية التي تمنحها العزة والعظمة وتحافظ على الاستقلال.

واعتبر العميد دهقان إلى أن كل هجمات العدو ستؤول الى الفشل أمام عزة الشعب الايراني، وقال:"طوال السنين التي خلت وبالرغم من امتلاك الأعداء للإمكانات الإعلامية والقدرات المختلفة الضخمة، لم يجد (العدو) إلا الهزيمة ام الشعب الايراني الّذي يمتلك اليوم أعلى مراتب المعنويات لمواجهة الاستكبار العالمي".

وأثنى على كلام الامام الخامنئي قائلًا:"لن يركع الشعب الايراني أمام أي تهديد، الشعب الايراني أثبت أن الحدود الجغرافية لا تستطيع أن تحدّ الرسالة الالهية المنتشرة بين أوساطه".

واختتم مؤكّدا بأن الشعب الايراني وبالرغم من محدودية الامكانات وبمساعدة الخبراء المحليين استطاع أن يؤمن حاجات البلاد في الميدان الدّفاعي لمواجهة مؤامرات الأعداء ودسائسهم.

/انتهي/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار