خاص/ تسنيم

العثور على جثمان 21 عاملاً من عمال منجم الفحم في كلستان

رمز الخبر: 1397307 الفئة: ايران
ریزش معدن زمستان یورت در آزادشهر - گلستان

أعلن رئيس غرفة الصناعة والتعدين في محافظة كلستان عن العثور على جثمان 21 عاملاً من عمال منجم الفحم في مدينة "آزاد شهر" في محافظة كلستان.

وذكر رمضان بهرامي رئيس غرفة الصناعة والتعدين في محافظة كلستان في حديث خاص مع وكالة تسنيم الدولية للأنباء حول آخر التفاصيل المتعلقة بأعداد الضحايا في حادثة إنفجار المنجم، قائلاً: إن هذه الحادثة خلفت وراءها حتى الآن 69 مصاباً، كذلك جرى العثور على جثامين 21 عاملاً من عمال المنجم.

وأشار بهرامي إلى أن هناك الكثير من التكهنات التي يجري الخوض فيها بشأن الجثامين الـ21 التي تم العثور عليها. وأضاف رئيس غرفة الصناعة والتعدين في كلستان بالقول أن هناك من يرى أن الجثامين الـ21 هي للعمال الذين هرعوا لإنقاذ المصابين، لافتاً إلى أن هذه الإحصائية ليست جزءً من إحصائية الـ32 عاملاً الذين ما يزالون عالقين داخل المنجم.

وأشار بهرامي إلى رفع الأنقاض في المنجم في 600 متر، حيث يجري العمل على الحفر ورفع الأنقاض للوصول حتى 1500 متر.

من جانبه صرح المدير العام لإدارة الأزمة  في محافظة كلستان "صادق علي مقدم"  أن الإنفجار قسمَّ المنجم إلى قسمين، وربما تكون هناك كمية من الأكسيجين ما تزال متوفرة في الأجزاء السفلية من المنجم.

وأضاف مقدم أنه حالياً فإن مستوى غاز منو أكسيد الكربون المتجمع داخل المنجم عال جداً.

وأكد المدير العام لإدارة الأزمة  في محافظة كلستان أنه يوجد في النفق المنفجر مصنعين لإستخراج الفحم، وأن بعض العمال كانوا منشغلين في عملهم لحظة وقوع الإنفجار.  

وأردف مقدم أن الإستنتاجات تشير إلى أن بين 32 و35 عاملاً ما يزالون عالقين في ذلك النفق.

وختم المدير العام لإدارة الأزمة  في محافظة كلستان أن عملية ضخ كميات الهواء إلى داخل النفق ستتواصل لتخفيف إحتقان الغازات هناك، وبالتالي إنتشال جثث الضحايا من عمال المنجم.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار