خلال المناظرة الثانية/3

المرشح جهانغيري يدافع عن ’’الاتفاق النووي‘‘

رمز الخبر: 1398687 الفئة: ايران
جهانگیری

في مقابل الانتقادات الحادة التي واجهها الاتفاق النووي من قبل مرشي الإنتخابات الرئاسة الإيرانية خلال المناظرة التلفزيونية الثانية التي جرت اليوم الجمعة، دافع الرئيس حسن روحاني ونائبه الأول اسحاق جهانغيري عن الاتفاق النووي.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن المرشح الرئاسي جهانغيري دافع بشدة عن الاتفاق النووي خلال المناظرة التي يبثها في هذه اللحظات التلفزيون الايراني واعتبره من أضخم الانجازات في تاريخ إيران وقال: "لقد استطعنا أن نرفع الحظر الظالم عن ايران، وبدلنا مفهوم الخوف من ايران إلى مفهوم الصداقة مع ايران".

وأضاف: "لو لم نتوصل الى اتفاق لستمرت القوى المستكبرة في أعمالها الظالمة ولتوقفت صادراتنا النفطية".

ولفت جهانغيري إلى أنه نستطيع اليوم القول وبكل فخر أن ايران في صدد التنمية والتطور، ونملك تبادل تجاري مع دول العالم، كما واستطعنا بفضل الاتفاق النووي أن نفك الحصار عن عشرات مليارات الدولارات من أموال البلاد، مؤكدا أننا لسنا غافلين عن عدم التزام الجانب الأمريكي بتعهداته تجاه الاتفاق النووي.

وتجدر الاشارة إلى أنه بالرغم من الانتقادات التي وجهها كلا من قاليباف ورئيسي للاتفاق النووي خلال مناظرة اليوم، إلا أن كلا المرشحان أكدا أن إيران ستظل ملتزمة بالاتفاق النووي باعتباره وثيقة دولية وقعت عليها الحكومة الإيرانية.

/انتهى/

    المواضيع ذات الصلة
    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار