مصادر خاصة لتسنيم..

تفاصيل الاعتداء الأمريكي – الأردني على رتل للجيش السوري جنوب البلاد

رمز الخبر: 1411992 الفئة: دولية
معبر التنف سوریا

دمشق - تسنيم: أفاد مراسل وكالة تسنيم أن طائرات تابعة للتحالف الذي تقوده واشنطن، اعتدت على رتل عسكري لأحد القوات الرديفة للجيش السوري في منطقة "الشحمة" جنوب سوريا على بعد 40 كيلومتراً من معبر "التنف" على الحدود العراقية، ما أسفر عن وقوع شهداء وأضرار مادية.

وحسب المعلومات فإن الطائرات التابعة للتحالف الأمريكي، دخلت عبر الأجواء الأردنية في تمام الساعة السابعة من مساء يوم الخميس، واستهدفت رتلاً عسكرياً تحت مسمى الكتيبة (313) التابع للجيش السوري والذي يضم أيضاً قوات حليفة، في منطقة "الشحمة" على طريق (دمشق –بغداد) الدولي والذي يبعد حوالي 40 كيلومتراً عن معبر "التنف" الحدودي مع العراق.

وأفادت مصادر خاصة لمراسل تسنيم أن الاعتداء الأمريكي – الأردني أسفر عن استشهاد 8 جنود كحصيلة أولية وتدمير 3 دبابات وعدد من سيارات الدفع الرباعي" لافتاً أن الكتيبة (313) تضم 5 دبابات و62 عربة شيلكا وعدة عربات دفع رباعي.

وأضاف المصدر أن الطيران المعادي دخل عن طريق الاردن على علو منخفض جداً وأطلق عدة طلقات تحذيرية للرتل، عندها انتشر الجنود على مسافة قريبة من الاليات قبل ان يقوم العدو بتدمير دبابتين وعطب سيارات الدفع الرباعي" لافتاً أن إحدى السيارات التابعة للكتيبة السورية تصدت للطيران المعادي بمدفع من عيار "23 ميليمتر" ما اضطرهم للارتفاع وكشفهم من قبل رادار الفوج "16اس" الموجود في منطقة "الضمير" في البادية السورية، وعندما بدأت صواريخ الجيش بتتبع العدو، غادر الأجواء على الفور.

وأشار المصدر أن مهمة الرتل المستهدف، كانت التقدم مسافة 20 كيلومتر باتجاه "التنف" كمرحلة أولية للتقدم باتجاه دير الزور، حيث كان من المقرر أن يقوم الرتل بتثبيت نقاطه وتحصيناته على بعد 20 كيلومتر من معبر التنف الحدودي مع العراق.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار