روحاني: العمليات الارهابية انتقام من الديموقراطية الايرانية

رمز الخبر: 1431521 الفئة: ايران
مراسم وداع با پیکر شهدای ترور در مجلس

اعتبر رئيس الجمهورية حسن روحاني ان العمليات الارهابية الأخيرة في طهران هي في الواقع انتقام من الديموقراطية الايرانية، مشيرا في الوقت نفسه الى أن الشعب الايراني سيواصل طريقه عبر مزيد من الوحدة الوطنية.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن رئيس الجمهورية شارك في مراسم عزاء وتشييع شهداء العمليات الارهابية حيث أشار في تصريحات صحافية إلى أن الشعب الايراني وكلما حقق انتصارا عظيما، يحاول المتربصون النيل منه عبر توجيه ضربة اليه والى البلاد.

وأضاف:"التواجد الملحمي للشعب الايراني في الانتخابات الأخيرة صعق المتربصين من حول العالم وأفرح كل الأصدقاء".

ولفت روحاني ألى أن الارهابيين في المنطقة بالاضافة الى داعميهم الّذين لم يعهدوا الديموقراطية مطلقا، هم من يعارضون الديموقراطية وقال:"الديموقراطية تنزع التطرف والعنف، وأصوات الشعب هي المعيار والحل الوحيد لجميع المشاكل".

واعتبر رئيس الجمهورية الى أن الارهابيين حاولوا الانتقام من الديموقراطية في ايران غافلين عن حقيقة أن الشعب الايراني هو شعب مقاوم ولديه تجارب عديدة من هذا القبيل منذ انتصار الثورة الاسلامية.

الرئيس روحاني عبّر عن إحترامه للشهداء الّذين سقطوا الأربعاء خلال العمليات الارهابية، وتقدم من عوائلهم بالمواساة.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار