كنا وسنبقى في الخط الاول لمحاربة الارهاب

شدد المرجع الديني آية الله العظمى ناصر مكارم شيرازي على ان الشعب الايراني سيحارب الارهاب بعزم اكثر من السابق حتى اجتثاث جذور هذه الزمرة المجرمة، قائلا، نحن كنا دوما في الخط الاول لمحاربة هؤلاء الارهابيين وسنبقى رغم مزاعم الرئيس الامريكي حول ايران.

کنا وسنبقى فی الخط الاول لمحاربة الارهاب

وافادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان المرجع الديني آية الله العظمى ناصر مكارم شيرازي دان بشدة في بيان له الجريمة التي ارتكبها التكفيريون يوم الاربعاء الماضي في مجلس الشورى الاسلامي وحرم الامام الراحل، معزيا اسر ضحايا هذه الجريمة، سائلا الباري الشفاء للجرحى.

وأضاف، لايوجد في التاريخ أكثر اجراما وعدم رحمة من التكفيريين وابرزهم "داعش"، انهم يقتلون الابرياء بالاحزمة الناسفة، ان هؤلاء مجانين متعطشون لدماء الابرياء ولاهدف لديهم سوى هذا.

ونوه الى ان هؤلاء لايقدمون على هكذا اعمال دون محرض لهم، قائلا، يقف ورائهم مجرمون اخرون جعلوا مركز التكفير الرئيسي غايتهم ويجهزون الارهابيين لهكذا جرائم عبر دعمهم بالمال والسلاح.

وشدد على ان الشعب الايراني سيحارب الارهاب بعزم اكثر من السابق حتى اجتثاث جذور هذه الزمرة المجرمة، قائلا، نحن كنا دوما في الخط الاول لمحاربة هؤلاء الارهابيين وسنبقى رغم مزاعم الرئيس الامريكي حول ايران.

ولفت الى ان هؤلاء يدركون تماما انهم يكذبون ولكن اختاروا افضل طريق من اجل تحقيق اهدافهم الدنيئة، الطريق الذي يبرؤون من خلاله المسبب الرئيسي للارهاب ويتهمون المعارضين الحقيقين له.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة