عقب رفض المواجهة مع الفريق الصهيوني لكرة القدم؛

حرمان الفريق الايراني من العضوية في لجان الاتحاد الرياضي العالمي للعمال

رمز الخبر: 1439296 الفئة: ايران
امیر حسینی

اكد رئيس الاتحاد الرياضي الايراني العمالي " سيد امير حسيني " ان الاسباب التي ادت الى حرمان الفريق الايراني من العضوية في لجنتي الساحة والميدان وكرة القدم ضمن الدورة الخامسة لمنافسات كاس العمال 2017 المقامة في لاتفيا حاليا، تعود الي قراره بالانسحاب من مباريات كرة القدم بعد تصنيف الفريق الايراني ضمن مجموعة تضم فريقين من الكيان الصهيوني.

وكان كل من "حسين درودكر" رئيس الفريق الايراني العمالي المشارك في كاس لاتفيا 2017، و"روح الله محمدي" مدرب فريق الساحة والميدان الايراني للعمال، قد ترشحا للعضوية في لجان الاتحاد الرياضي لكاس العمال 2017 في لاتفيا قبل ان يتم الغائها من جانب الاتحاد نفسه.

وافاد  حسيني  في تصريح لارنا ان الرياضيين الذين مثلوا دولتي العراق وتونس ايضا حرموا من الترشح في اللجان التخصصية وذلك علي خلفية رفضهما كالفريق الايراني منافسة الفريق الصهيوني.

وفيما اكد علي افتقار هذا القرار للانصاف والعدل، قال المسؤول الرياضي الايراني ان ايران قدمت طعنا علي هذا القرار وطالبت باعادة النظر فيه؛ مستبعدا في الوقت نفسه ان يتم الموافقة علي هذا الطلب.

وفيما يخص عدد الرياضيين الذين انسحبوا من المشاركة في المباريات مع الكيان الصهيوني، قال حسيني ان نحو 90 رياضيا من النساء والرجال وفي مختلف المسابقات الرياضية بمافيها كرة القدم وكرة المنضدة والشطرنج قرروا الانسحاب.

المصدر:ارنا

/انتهى/

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار