باحثون ايرانيون يصممون جهازا للكشف عن التآكل في مراوح الهليكوبتر

رمز الخبر: 1440121 الفئة: ثقافة و علوم
رونمایی از بالگرد ملی صبا248 با حضور وزیر دفاع

تمكن باحثون ايرانيون من تصميم وصناعة جهاز للفحص دون أثار جانبية بغرض الكشف عن التآكل في مراوح طائرات الهليكوبتر.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان باحثين ايرانيين وبدعم من لجنة التطوير التكنولوجي و البحث العلمي لصناعات الملاحة الجوية، نجحوا بعد القيام بعدد من الابحاث والاختبارات في صناعة جهاز يقوم بفحص مراوح طائرات الهليكوبتر وتحديد التآكل المحتمل فيها، بحيث يقدم فرصة لمستخدم الطائرة ليقوم بعمليات صيانة قبل ظهور المشاكل الخطيرة الناتجة عن التآكل. 

ويعرف التآكل بأنه التلف الذي يحصل في المادة نتيجة التفاعل مع الوسط المحيط، ويعد من اهم العوامل المسببة للاعطال في الاجهزة الصناعية والمنزلية، ويفرض تكاليف هائلة على جميع الصناعات.

وفي مجال الطيران ان عدم التشخيص المبكر للتآكل من شانه ان يسبب خسائر كبيرة في الارواح والاموال، ففي عام 1992 سقطت طائرة الركاب بوينغ 747 في هولندا وراح ضحية الحادثة 400 شخص كانوا داخل الطائرة و50 شخص كانوا على الارض، وبينت التحقيقات ان اسباب الحادثة يعود الى انفصال المحركين 3و4 بسبب التآكل.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار