روسيا تعلق العمل بمذكرة أمن التحليقات الموقعة مع واشنطن

أعلنت وزارة الدفاع الروسية عن تعليق العمل بمذكرة أمن التحليقات الموقعة بين واشنطن وموسكو بشأن الأجواء السورية، وحذرت من أن وسائل الدفاع الجوي الروسي ستتعامل مع أي جسم طائر كهدف.

روسیا تعلق العمل بمذکرة أمن التحلیقات الموقعة مع واشنطن

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان الدفاع الروسية طالبت القيادة العسكرية الأمريكية بإجراء تحقيق دقيق في الحادثة التي وقعت مساء الأحد، وتزويد الجانب الروسي بالمعلومات حول نتائج هذا التحقيق والإجراءات المتخذة في أعقابه.

وجاءت الخطوات الروسية المذكورة ردا على إسقاط مقاتلة "سو-22" تابعة لسلاح الجو السوري في محيط بلدة الرصافة بريف الرقة من قبل مقاتلة "إف18" الأمريكية.

وشددت الوزارة قائلة: "في المناطق بسماء سوريا، حيث ينفذ الطيران الحربي الروسي مهماته القتالية، ستواكب وسائل الدفاع الجوي الروسية الأرضية والجوية، أي أجسام طائرة، بما فيها المقاتلات والطائرات المسيّرة التابعة للتحالف الدولي وسيتم رصدها غربي نهر الفرات، باعتبارها أهدافا جوية".

ووصفت الوزارة إسقاط الطائرة الحربية بأنه انتهاك وقح لسيادة سوريا، معيدة إلى الأذهان أن "سو-22" كانت تتولى مهمة قتالية تتعلق بدعم الجيش السوري أثناء هجوم على تنظيم "داعش" في محيط بلدة الرصافة.

المصدر: موقع العهد الاخباري

/انتهى/

أخبار ذات صلة
الأكثر قراءة الأخبار دولية
أهم الأخبار دولية
عناوين مختارة