الجيش السوري يتقدم في محور "عين ترما-جوبر" .. والإرهابيون يقصفون دمشق

رمز الخبر: 1443041 الفئة: دولية
الجیش السوری جوبر

تدور في هذه الأثناء اشتباكات عنيقة بين الجيش السوري والمجموعات الإرهابية على محوري "جوبر" وبلدة "عين ترما" شمال شرق دمشق وسط قصف جوي ومدفعي مركز يستهدف خطوط امدادهم وتحركاتهم في كل من (جوبر وعين ترما وزملكا و عربين) التي تعتبر بوابة لإمداد المسلحين .

وأفاد مراسل تسنيم أن الجيش السوري تمكن من تحرير 15 بناء جنوب  بلدة عين ترما كانت تحت سيطرة ارهابيي جبهة النصرة بعد بدء القوات التقدم باتجاه بساتين  عين ترما، وبحسب مصدر عسكري فإن القرار اتُخذ من قبل قيادة الجيش بتطهير البلدة توسيع السيطرة في حي جوبر ولن يكون هناك خيار أمام الجماعات الإرهابية سوى الموت أو الترحيل إلى الشمال .

وبدء الجيش السوري صباح أمس عملية عسكرية باتجاه ثلاثة محاور:

الأول يهدف الى توسيع السيطرة في حي جوبر والثاني باتجاه بلدة عين ترما والثالث باتجاه عربين وزملكا بإسناد جوي ومدفعي استهدفا مواقع جبهة النصرة وفيلق الرحمن الموجدين هناك.

كما تهدف العملية إلى استكمال طوق الأمان حول العاصمة لاسيما بعد تحرير أحياء القابون وتشرين وبرزة وبالتالي بات حي جوبر آخر الأحياء التي تقع تحت سيطرة التنظيمات الإرهابية شرق دمشق.

الجدير بالذكر أن هذه المناطق لاتخضع لنظام تخفيف التصعيد بسبب تواجد جبهة النصرة الموضوعة على لائحة الإرهاب الدولية والتي لايشملها اتفاق التهدئة.

في غضون ذلك جدد الإرهابيون المتمركزون في الغوطة الشرقية استهداف أحياء العاصمة بالقذائف والرصاص المتفجر ردا على عمليات الجيش الحالية شرق دمشق، حيث تركزت الإعتداءات على أحياء دمشق القديمة ومناطق "البرامكة، المزة، العباسيين، المالكي، السبع بحرات، جرمانا، الدويلعة"، كما استهدف المسلحين كليات الهندسة في حي الصناعة بعدد من القذائف.

/انتهى/.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار