المتحدث باسم الحكومة الإيرانية:

قضية إيفاد الحجاج ناقشها المجلس الأعلى للأمن القومي

رمز الخبر: 1453389 الفئة: ايران
نوبخت

قال المتحدث باسم الحكومة الإيرانية محمد باقر نوبخت أن قرار إيفاد الزوار والحجاج ليس قرار حصريا بيد السلطة التنفيذية بل قرار تم بحثه أيضا في المجلس الأعلى للأمن القومي.

 وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء ان المتحدث باسم الحكومة الايرانية محمد باقر نوبخت عقد مؤتمره الصحافي الأسبوعي مع وسائل الاعلام حيث قال إن مسألة إيفاد الحجاج الى السعودية قال لا تتعلق فقط بالحكومة بل تم طرح هذه المسألة في المجلس الأعلى للأمن القومي وفي نهاية المطاف تم أخذ القرار بإيفاد الحجاج الى بيت الله الحرام في هذا العام.

من جهة اخرى كشف نوبخت أن أمريكا دفعت جزء مما يترتّب عليها جرّاء إسقاطها لطائرة الركاب الإيرانية في الخليج الفارسي في العام 1988.

المتحدث باسم الحكومة الإيرانية قال ايضا إن انتاج إيران من النفط تجاوز ال 3 مليون و901 ألف برميل يوميا خلال الشهر الأخير وهو المعدل الأعلى للإنتاج النفطي منذ رفع الحظر عن إيران. ولفت إلى إن الحكومة منحت تسهيلات للوحدات الإنتاجية بقيمة بلغت حوالي 5 مليارات دولار، فيما يشدد رئيس الجمهورية على ضرورة تنفيذ الخطة الرامية الى توفير 950 ألف فرصة عمل خلال السنة الحالية.

كما ادان نوبخت المؤتمر الذي ضم عدد من المنافقين في فرنسا وقال: "هؤلاء المنافقون هم أسوء من داعش، هل ستسمح فرنسا لتنظيم داعش أن ينظم مؤتمرات له في فرنسا لاحقا؟ نحن نعترض على هذا التصرف الفرنسي، ولا أعتقد أن هذا الأمر مرتبط بالديموقراطية لأنه لا يوجد هنا أي ديمقراطية في العالم تقبل بهذا الموضوع."

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار