طهران تعلن رفضها لقرار المحكمة الكندية ضدها

رمز الخبر: 1453977 الفئة: ايران
بهرام قاسمی

رفض المتحدث بإسم الخارجية الإيرانية "بهرام قاسمي" القرار الأخير الصادر عن محكمة إنتاريو الكندية ضد الجمهورية الإسلامية، معتبراً أنه يتعارض والمبادئ الأساسية للقانون الدولي. 

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن قاسمي إعتبر مساء اليوم الثلاثاء القرار الأخير الذي أصدرته محكمة كندية القاضي برفض حصانة الحكومة الإيرانية على أموالها بأنه يتعارض والمبادئ الأساسية للقانون الدولي، ويعتبر  قراراً مرفوضاً.

وأوضح المتحدث بإسم الخارجية الإيرانية أن أصدار قرار ضد حكومة أجنبية يتعارض ومبدأ المساواة بين الحكومات ويعد إنتهاكاً لحصانتها في القانون الدولي.

 وختم قاسمي بالقول أن الجمهورية الإسلامية تحتفظ بحق الإعتراض على هذا القرار ومتابعته، لافتاً إلى أنه وبغض النظر عن الإنقسام الداخلي بين السلطات في كندا، فإن الحكومة الكندية تتحمل المسؤولية المباشرة عن أي خسائر مادية ومعنوية محتملة نتيجة لمثل هذه القرارات التي تتعارض والقانون الدولي.

الجدير بالذكر أن محكمة الإستئناف في مقاطعة إنتاريو الكندية كانت قد أصدرت قراراً برفض حصانة الحكومة الإيرانية على أموالها بعد قيام محكمة أمريكية بإصدار حكم بمصادرة 1.7 من الأصول الإيرانية لصالح عدد من المواطنين الأمريكيين من الذين وصفتهم بأنهم "ضحايا للإرهاب".

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار