اميركا تهدد باستخدام القوة في كوريا الشمالية وروسيا والصين تعارضان

رمز الخبر: 1457136 الفئة: دولية
نیکی هیلی

حذرت الولايات المتحدة من أنها مستعدة لاستخدام القوة إذا اضطرت لذلك لوقف برنامج الصواريخ النووية الكوري الشمالي لكنها أكدت أنها تفضل التحرك الدبلوماسي العالمي ضد بيونغ يانغ.

وخلال اجتماع طارئ لمجلس الأمن الدولي , قالت المندوبة الاميركية نيكي هيلي إن أفعال كوريا الشمالية تغلق المجال سريعا أمام إمكانية الحل الدبلوماسي وإن الولايات المتحدة جاهزة للدفاع عن نفسها وعن حلفائها حسب زعمها.

ودعت هيلي الصين الى الضغط اكثر على بيونغ يانغ. وفي المقابل عارضت موسكو تشديد العقوبات على بيونغ يانغ او توجيه ضربة عسكرية لها فيما اكدت الصين رفضها الخيار العسكري ضد كوريا الشمالية.

وفي هذا السياق أكد نائب مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، فلاديمير سافرونكوف، خلال جلسة طارئة لمجلس الأمن حول كوريا الشمالية، ضرورة منع استخدام القوة العسكرية لحل مشاكل شبه الجزيرة الكورية.

من جهته، حذر المندوب الصيني لدى المنظمة الدولية، ليو جيه يي، من التعامل مع الأوضاع المتأزمة في شبه الجزيرة الكورية بوسائل عسكرية.

وقال المندوب الصيني إن عملية إطلاق الصاروخ الباليستي التي قامت بها كوريا الشمالية كانت خرقا سافرا" لقرارات الأمم المتحدة، واصفا إيها بـ"غير المقبولة".

المصدر: وكالات

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار