زيادة نسبة صادرات السجاد اليدوي الإيراني الى العالم

رمز الخبر: 1457170 الفئة: اقتصادية
حمید کارگر رئیس مرکز ملی فرش

كشف رئيس المركز الوطني للسجاد عن زيادة نسبة الصادرات الإيرانية من السجاد خلال العام الماضي وبالتحديد الى أمريكا باعتبارها أكبر مستورد للسجاد اليدوي في العالم.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن رئيس المركز الوطني للسجاد حميد كاركر شارك في مهرجان لتطوير صناعة السجاد اليدوي "كاشمر" وقال: "خلال العامين الماضيين لاحظنا تطورا إيجابيا وزيادة في صادرات السجاد اليدوي، حيث استطاع المصدّرين الإيرانيين من تصدير السجاد اليدوي الإيراني الى أمريكا باعتبارها أكبر مستورد في العالم للسجاد اليدوي بعد رفع العوائق الموضوعة على مسألة استيراد السجاد الايراني".

وأضاف: "لهذا السبب وصلت قيمة مبيعات السجاد اليدوي خلال العام 2016 الى أمريكا إلى حوالي 90 مليون دولار من أصل 359 مليون دولار كمجمل قيمة صادرات السجاد اليدوي الإيراني الى العالم".

وقال كاركر أن زيادة نسبة الصادرات كان بسبب رفع الحظر عن صادرات السجاد الإيراني بعد 5 سنوات من الحظر وقال: "نسعى لتعزيز سوق السجاد في العالم لزيادة عدد الدول التي ترغب في شراء السجاد الايراني".

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار