في برقية تهنئة إلى السيد السيستاني؛

آية الله أعرافي: تحرير الموصل  فتح آخر من فتوحات رجال المقاومة والإيثار

رمز الخبر: 1457207 الفئة: ايران
آیت الله اعرافی

بعث مدير الحوزات العلمية في إيران آية الله "علي رضا أعرافي" ببرقية تهنئة إلى المرجع الديني آية الله العظمى السيد علي السيستاني بمناسبة الإنتصار في معركة الموصل، قائلاً: إن تحرير الموصل كان فتحاً آخر من فتوحات رجال المقاومة والإيثار.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن آية الله أعرافي صرح في برقية الهنئة التي بعث بها للسيد السيستاني أن الحوزات العلمية تؤكد على إستمرارها في نهج التصدي لمؤامرات الفرقة ومقارعة الإستكبار والصهيونية.

 وقال مدير الحوزات العلمية إن العالم الإسلامي لا سيما الشعب الإسلامي العراقي المقاوم وبفضل إتباعه لإرشدات المرجعية الدينية الرشيدة إستطاع أن يخطو خطوات كبيرة في إتجاه القضاء على جرثومة الفساد وأيدي الإستعمار والأستكبار ومرتزقة الصهاينة من التكفيريين قتلة المسلمين.

وأضاف آية الله أعرافي أن هذه الإنجازات أدت إلى تطهير العالم الإسلامي من دنس هؤلاء المرتزقة، وإلى تحرير مدينة الموصل العريقة بتأريخها وحضارتها، ليكون هذا الأمر فتحاً آخر في سلسة الفتوحات المتعددة لرجال المقاومة والإيثار.

وتابع مدير الحوزات العلمية أنه ما من شك أن هذا الإنتصار العظيم تحقق بفضل منّ الله وعونه سبحانه وتعالى، لافتاً إلى أن أبناء الأمة الإسلامية من الفرق والمذاهب إستطاعوا بوحدتهم ومقاومتهم بوجه الأعداء في الداخل والخارج خلق مفخرة جديدة من مفاخر أتباع الدين الإسلامي الحنيف.

وأكد آية الله أعرافي أنه بالصمود والثبات على حدود وثغور كامل جغرافيا العالم الإسلامي سيتم رفع راية النصر خفاقة، وسيزرع اليأس في قلوب التكفيريين الكفرة وتكبيدهم الخسائر الجسيمة والمخزية.

وشدد مدير الحوزات العلمية في إيران على أن القضاء على الصهيونية  والإستكبار العالمي رهن بالوحدة بين الأمة الإسلامية والتمسك بالمبادئ السمحاء للقرآن الكريم.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار